اخبار الإقتصاد السوداني - إعلان ميلاد تجمّع قومي لمزارعي المشاريع المروية في السودان

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
كشف تجمّع جديد للمزارعين في ، عن أنّ (50%) من المزارعين يقبعون في السجون، وأنّ بعضهم مهدّدون بعد الفشل في سداد التزامات البنوك. وأعلن أكثر من (300) مزارع بالسودان عن تجمع قومي لمزارعي المشاريع المروية بالسودان؛ لأجل ترقية الزراعة في البلاد وحل مشاكل المزارعين .
وقال رئيس التجمع القومي، بكري محمد توم، خلال التدشين الرسمي للجسم في مؤتمر صحفي بقاعة البرلمانيين، أمس، إن الهدف من تكوين هذا التجمع ايصال صوتهم للجهات الرسمية، ونقل الأوضاع المأساوية التى تعيشها المشاريع الزراعية المروية بصورة خاصة والزراعة بصفة عامة. وتابع:" هذا التجمّع يمثّل 7 ولايات".
وتعهّد بكري بالتزامهم بحلّ مشكلة المزارعين بالسجون بسبب الإعسار، وأردف:" الزراعة تواجه إهمالاً واضحًا من قبل الجهات الرسمية ذات الصلة".

إخترنا لك

0 تعليق