اخبار السودان من كوش نيوز - دولة جنوب السودان تكشف مزايا استخدام ميناء جيبوتي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
قال نائب رئيس الغرفة التجارية والصناعية والزراعية بدولة جنوب ، إن استخدام ميناء جيبوتي في التجارة، ستكون له إيجابيات مقارنةً مع ميناء مومباسا الكينية. وهذا الشهر وقعت حكومة جنوب السودان على اتفاق التعاون المشترك مع حكومة جيبوتي في مجال التجارة والاستثمار، ونص الاتفاق أن جنوب السودان سيقوم باستخدام ميناء جيبوتي.
وقال لادو لوكاك لمصادر مطلعة، إنه من الناحية الاقتصادية فإن استخدام ميناء جيبوتي له إيجابيات ويساعد في تراجع أسعار السلع في البلاد لقرب المسافة.
وأبان لوكاك، أن في العام 2021، قام بزيارة إلى جيبوتي على رأس وفد رفيع المستوى بدعوة من الغرفة التجارية في جيبوتي، للوقوف على فرص الاستثمار، وأضاف: "وجدنا أن جيبوتي لها عدد من الموانئ المختلفة الخدمات".
وقال: "عقدنا عدداً من الاجتماعات مع السلطات الجيبوتية وقد خرجنا برؤية واضحة فيما يتعلق بالتعاون المشترك في مجال التجارة وناقشنا موضوع المسافة من جيبوتي إلى جنوب السودان".
وأضاف: "المسافة من دبي إلى جيبوتي 7 أيام، ومن الهند إلى جيبوتي 14 يوماً، ومقارنة مع ميناء مومباسا فإن وصول السفن يحتاج لشهر ونصف الشهر وعندما نضيف إليه حركة النقل البضائع إلى جنوب السودان تأخذ وقتاً أكبر".
وأوضح لوكاك أنه في العمل التجاري عندما تكون المسافة أقرب تقلل من التكلفة وتُسهم في توفر البضائع وتراجع الأسعار وزاد: "البضائع تصل في الوقت المناسب وبالتالي الوفرة وتراجع الأسعار".
وقال لوكاك بحسب صحيفة اليوم التالي، إن نقل البضائع من جيبوتي إلى إثيوبيا سهل، لكن الأزمة في نقل البضائع إلى جنوب السودان بسبب الطرق.
وقال: "نحتاج إلى شارع من منطقة فقاك الى مدينة ملكال ومن ثم ربط ملكال بجميع الولايات، وحالياً الحكومة الإثيوبية تقوم بتشييد الشارع من قمبيلا الى فقاك".
وأضاف: "من مزايا ميناء جيبوتي مقارنة بميناء مومباسا الكينية هو الأموال التي يتم فرضها بطرق غير قانونية من قبل الحكومات في شرق أفريقيا".
وقال لوكاك إن الحكومة الجيبوتية خصصت مساحة كبيرة لجنوب السودان في التجارة لتخليص البضائع.

0 تعليق