مديرية ساه وادي حضرموت تشهد وقفة احتجاجية  لرفض قوات المنطقة العسكرية الأولى

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

مديرية ساه وادي تشهد وقفة احتجاجية  لرفض قوات المنطقة العسكرية الأولى

يافع نيوز – حضرموت – خاص.

*استمرارا للتصعيد الشعبي المطالب بتنفيذ الشق العسكري لاتفاقية بإخراج قوات المنطقة العسكرية الأولى من وادي حضرموت، شهدت مديرية ساه بوادي حضرموت صباح اليوم السبت وقفة احتجاجية سلمية للمطالبة برحيل المنطقة العسكرية الأولى.*

*الوقفة الاحتجاجية التي دعا لها شباب الغضب بالمديرية يتقدم صفوفها أعضاء الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالمديرية وعدد من الشخصيات الاجتماعية والسياسية والشيوخ والأعيان والشباب*.

*وقد طالب المواطنين في الوقفة المجلس الرئاسي والتحالف العربي بسرعة إصدار قرار نقل المنطقة العسكرية الأولى وإحلال قوات بدلاً عنهم وتنفيذ ما تبقى من اتفاقية ومشاورات الرياض وتجنيد أبناء حضرموت.*

*واستنكر المواطنين في الوقفة كل ما تمارسه قوات المنطقة العسكرية الأولى في وادي حضرموت من نهب وإرهاب وتقطع وأخذ للجبايات، وترك وادي حضرموت أرضا مستباحة لعصابات القتل والفساد ومرتع خصب لمروجي المخدرات ومهربي السلاح، مطالبين بسرعة معالجة انهيار العملة المحلية والغلاء المعيشي وغلاء المشتقات النفطية.*

*وفي نهاية الوقفة تم قراءة البيان التالي:*

بسم الله الرحمن الرحيم

يا جماهير شعبنا  الحضرمي الجنوبي

*أيها الأحرار، يا سلاطين الأرض وأصحاب الحق*

*نحييكم تحية إجلال وإكبار، شاكرين لكم هذه الحشود الكبرى، فقد أكدتم المؤكد وأسمعتم من به صممٌ أنكم شعب حرٌّ أبي لا يرضى الذل ولا المهانة، لا يرضى بالضيم والظلم، تدافعون عن حقكم وأرضكم ووطنكم بكل الوسائل، لقد أثبتم للعالم أنكم وضعتم صوتكم مع صوت كل حرائر وأحرار وادينا الحضرمي المحتل المطالب برحيل قوات جحافل الاحتلال من المنطقة العسكرية الأولى الشمالية وضرورة رحيلها من أرضنا واستبدالها بقوات النخبة الحضرمية وقوات دفاع حضرموت، فنحن الحضارمة أقدر وأكفأ على تأمين أرضنا وحماية مكتسباتنا، أما القادمون من خلف الحدود فعليهم الرحيل لتحرير أرضهم من مليشيات الإرهابية*.

*أيها الثوار أيها الأحرار*…

*إننا من خلال الوقفة السلمية  هذه والمسيرات التي سبقتها في مختلف مناطق الوادي أكد المشاركون سابقا ويؤكدون اليوم على الآتي*:

1) *الرفض التام والمطلق لتواجد قوات المنطقة العسكرية الأولى في وادي حضرموت واستبدالها بقوات النخبة الحضرمية وقوات دفاع حضرموت، مع تأكيدنا أن الحضارمة أقدر على حماية أرضهم وتأمينها.*

2) *يدين ويستنكر المشاركون وبأشد العبارات كل حالات التنكيل والاستفزاز والظلم الذي تنتهجه قوات المنطقة العسكرية الأولى في وادينا الحضرمي، ونرفض سياسة النهب والإرهاب والتقطع وأخذ الجبايات الذي تمارسه تلك القوات الغازية فيما جعلت من الوادي ساحة خصبة للقتل والفساد ومرتع لمروجي الحشيش والشبو وتهريب الأسلحة*

3) *يطالب المشاركون في الوقفة السلمية مجلس القيادة الرئاسي بإصدار قرارهم السريع لقوات المنطقة العسكرية الأولى بالرحيل عن أرضهم تطبيقا لاتفاق الرياض.*

4) *يطالب المشاركون مجلس القيادة الرئاسي سرعة إصدار أوامره بتشكيل قوة عسكرية حضرمية لتولي حماية وتأمين وادي حضرموت بقوام ٢٥ ألف مجند من أبناء الوادي والصحراء*.

*ساه/ إعلام المجلس*


0 تعليق