مسام يؤمن منطقة شخب بمحافظة الضالع ويعيد سكانها إليها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

مسام يؤمن منطقة شخب بمحافظة ويعيد سكانها إليها

 

يافع نيوز – الضالع

أعلن الفريق 18 مسام عن استكمال تأمين منطقة شخب بمحافظة الضالع من الألغام ومخلفات الحرب وتمكين المواطنين من العودة إلى منازلهم بعد بأمان. وقال قائد الفريق 18 مسام المهندس أحمد الردفاني في تصريح لمكتب مسام الإعلامي إن فريقه تمكن من تطهير منطقة شخب، التابعة لمديرية قعطبة، من كافة الألغام والعبوات الناسفة، ومخلفات الحرب الأخرى. وأكد الردفاني أن منطقة شخب كانت منطقة مهجورة، بعد أن أجبرت الحرب والألغام أبناء المنطقة على النزوح للنجاة بأنفسهم والبحث عن الأمان في مخيمات النزوح، موكدا عودة الأهالي إلى منازلهم بعد أن استكمل الفريق 18 مسام من تأمين الطرق، والمنازل والمزارع وآبار المياه والسماح للمواطنين بالعودة بعد سنوات من النزوح.

من جانبه، قال الشيخ عبدالكريم صالح، شيخ منطقة شخب، أن قامت بزراعة المنطقة بالألغام والعبوات الناسفة بشكل كامل، وأصيب وقتل العديد من نساء وأطفال المنطقة، ونفقت العشرات من المواشي، بسبب الألغام المنتشرة في كل أرجاء المنطقة. وأضاف إلى أنهُ فور انتهاء الحرب حاول أبناء منطقة شخب العودة ألى منازلهم، ليتعرضوا لكثيرا من الإنفجارات، التي سقط على إثرها نساء وأطفال من أبناء المنطقة، بين قتلى، ومبتوري الأطراف. مؤكدا على أن فرق مشروع مسام كان لها الدور الكبير في نزع الألغام وكافة مخلفات الحرب من منطقة شخب وفتح الطرقات والوديان وتأمين المنازل في، ليتمكن المواطنين من العودة إليها.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق