بمهرجان جماهيري حاشد.. الضالع تحتفي بمناسبتي “فك الارتباط”وانتصارها على الحوثيين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

بمهرجان جماهيري حاشد.. تحتفي بمناسبتي “فك الارتباط”وانتصارها على

يافع نيوز – الضالع – نجيب العلي.

شهدت “محافظة الضالع” صباح اليوم الثلاثاء مهرجان خطابي وجماهيري كبير التي دعت له القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالمحافظة للاحتفاء بالذكرى 28 لاعلان فك الارتباط بين العربي والجمهورية العربية اليمنية والذكرى السابعة لانتصار الضالع وتحريرها من الحوثيين.

ورفعت الحشود الجماهيرية الغفيرة التي توافدت من مديريات الازارق وجحاف والحصين والشعيب والضالع صور الرئيس القائد رئيس وأعلام دولة الجنوب ، حيث طافت الجماهير الحاشدة الشارع العام رافعين اللافتات ومرددين الهتافات الثورية الحماسية.

وأكدت الجماهير المحتشدة في ساحة المهرجان التي تقدمتها قيادة الانتقالي بالمحافظة والسلطة المحلية وقيادات عسكرية وأمنية ومدنية وشخصيات اجتماعية ووجهاء ولائها للوطن ومجدده العهد والوفاء للرئيس القائد عيدروس الزبيدي ,مؤكدين وقوفهم خلف المجلس الانتقالي الجنوبي في تحقيق الهدف المنشود الذي يناضل من أجله الشعب حتى استعادة الدولة الجنوبية كاملة السيادة ما قبل العام1990م.

وكان رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي العميد عبدالله مهدي سعيد قد ألقى كلمة عقب النشيد الوطني الجنوبي حياء فيها الجموع الغفيرة التي تقاطرت من مختلف المناطق على مستوى المحافظة شاكرا لهم مشاركتهم ومواقفهم الثابتة والصادقة والنضال المستمر منذ اعلان فك الارتباط حتى اللحظة لأجل القضية الجنوبية التي هي على قوب قوسين أو أدنى نحو الانتصار العظيم في تحقيق أحلام وآمال وتطلعات الشعب الجنوبي.

ونقل العميد مهدي تحيات وتقدير الرئيس القائد عيدروس الزبيدي للجماهير المحتشدة مهنئا إياهم بهذه المناسبتان وتطرق خلال كلمته إلى موكدا أن المجلس الرئاسي أمامه خارطة طريق واضحة أهمها توفير الخدمات وتحسين المستوى المعيشي للمواطن وتوحيد الجهود للوقوف ضد المليشيات الحوثية.

وفي كلمة للمرأة ألقت رئيس دائرة المرأة لانتقالي الضالع الأستاذ جليلة علي قاسم رضا أكدت أن المرأة الجنوبية أسهمت في صناعة كل هذه التحولات الوطنية الجنوبية من خلال مشاركتها الفاعلة جنب إلى جنب مع شقيقها الرجل وهي تقاوم كل أساليب المحتل الغاشم منذ حرب صيف94 التي استباح الاحتلال اليمني فيها أرض الجنوب بعد إعلان فك الارتباط.

وقالت جليلة علي “أننا اليوم نشارك اهلنا وشعبنا في الضالع وعموم الجنوب لحظات الابتهاج والافتخار بهذه المناسبات الغالية على قلوبنا فاننا نستذكر الدور المحوري الكبير الذي لعبته المرأة الضالعية من خلال اسهامتها المباشر في صناعة المجد”.

كما القيت في المهرجان العديد من الكلمات منها للشيخ وليد الخطيب واللواء سيف علي صالح عبرت في مجملها عن المناسبتين في إعلان فك الارتباط والانتصار العظيم الذي سطروه أبناء محافظة الضالع في الخامس والعشرين من مايو 2015م.

وفي ختام الفعالية صدرت البيان الختامي الذي أكد فيه على ضرورة استمرار الجهود والمساعي من قبل دول ممثلة بالمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة إلى مواصلة الجهود والمساعي الكفيلة بتنفيذ الاتفاقات.

وشدد البيان على عدم التدخل من أي جهة كانت في الشأن الداخلي للإرادة السياسية الجنوبية أو أي استفزازات تمنع حق شعب الجنوب العربي في استعادة الدولة الجنوبية المستقلة كاملة السيادة.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق