مع انتصارات العمالقة في شبوة.. توقف جبهات مأرب والجيش الاخواني يقف متفرجا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

مع انتصارات العمالقة في .. توقف جبهات والجيش الاخواني يقف متفرجا

يافع نيوز – شبوة.

افادت مصادر عسكرية، بتوقف القتال في جبهات مارب منذ قرابة خمسة ايام، عقب سحب عناصرها لتعزيز جبهة بيحان، بالتزامن مع بدء عملية عسكرية لألوية العمالقة الجنوبية لتحرير بيحان غرب شبوة.

وقالت المصادر، أن جيش الذي يسيطر عليه تنظيم الإخوان في مارب لم يستغل إنسحاب العناصر الحوثية للتقدم وإستعادة المواقع التي خسرتها في مختلف الجبهات الجنوبية والغربية والشمالية.

واضافت المصادر أن جيش الإخوان في مأرب فضل الوقوف في موقف المتفرج في وقت تشهد فيه جبهة بيحان مواجهات عنيفة بين قوات العمالقة الجنوبية والميليشيات الحوثية أسفرت حتى الساعة عن تحرير مديرية عسيلان من سيطرة ولايزال التقدم مستمر لتحرير باقي المديريات.

ومع وصول العمالقة إلى شبوة قبل أيام، قامت ميليشيا الحوثي بسحب مقاتليها وعناصرها من جبهات مارب لتعزيز مواقعها في مديريات بيحان التي تشهد حالياً عملية عسكرية أطلق عليها “إعصار ” وتمكنت حتى الساعة من تحرير مديرية عسيلان وتتقدم نحو تحرير بيحان وعين.

وهذه ليست المرة الأولى التي يقف فيه جيش الاخوان متفرجاً خلال إنشغال الميليشيات الحوثية في أي مواجهة عسكرية حيث سمحت الإخوان للحوثيين بسحب عناصرهم من جبهات الشمال وتعزيز مواقعهم لمواجهة العمالقة بالساحل الغربي والحديدة.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق