لجنة الإعتصام تصدر بيان هام بشأن صيانة محطة الفحم الحجري بمصنع أسمنت الوطنية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان هام وعاجل بشأن “صيانة محطة الفحم الحجري” مصنع أسمنت الوطنية

رغم مناشداتنا المستمرة نحن أهالي مناطق المسيمير والملاح والمناطق المجاورة لها في محافظة ، والتي إتخذت أشكالاً متعددة منها مذكرات للأخ المحافظ وللهيئة العامة لحماية البيئة…ألخ، بضرورة إيقاف ومنع الكارثة البيئية التي تهدد صحة الإنسان وحياة الحيوان والنبات، لا زال مصنع الشركة الوطنية للأسمنت في المسيمير يصر على استخدام مادة الفحم الحجري كوقود لمحطة لتشغيل المصنع بدلاً من الديزل أو الغاز ، حسب المعلومات الواردة إلينا.

ونود الإشارة إلى أنه بمناسبة يوم الأرض الذي يتم الاحتفال به في 22 أبريل، وقع 175 من رؤساء دول العالم في عام 2016 في مقر الامم المتحدة في نيويورك تحت مسمى اتفاقية باريس للتغير المناخي وكان ذلك الحدث الأكبر علي الإطلاق لاتفاق عدد كبير من البلدان في يوم واحد أكثر من اي وقت مضي… ماعدا 13 دولة لم تصادق على إتفاقية باريس للتغير المناخي من بينها .

لهذا لا نستغرب صمت وتخاذل الحكومة، والسلطة المحلية بالمحافظة، وسكوتهم عن الكارثة البيئية والأضرار الناجمة عن نشاط مصنع أسمنت الوطنية، وصمتهم المريب عن هذه الجرائم التي ترتقي لتكون في خانة الجرائم الإنسانية

لقد تابعت لجنة أبناء المسيمير والملاح والمناطق المجاورة بمحافظة لحج المتضررين من المخلفات والآثار البيئة الناجمة عن نشاط محطة الوقود الحجري لمصنع أسمنت الوطنية، المخالفات والإجراءات الأخيرة التي أقدمت عليها إدارة مصنع اسمنت الوطنية، آخرها إيقاف تشغيل محطة الفحم الحجري يوم أمس بحجة عمل “صيانة لمحطة الفحم الحجري”، بينما هي عملية لإخفاء آثار السموم، قبل بدء عمل اللجنة المكلفة بالفحص و التقييم و ورصد مختلف اثار الاضرار البيئية الناجمة عن نشاط محطة مصنع أسمنت الوطنية، والتي شكلت بتاريخ 21 / 11/ 2021م، برئاسة المهندس فيصل صالح عبيد الثعلبي رئيس الهيئة العامة لحماية البيئة.

وللأسف الشديد لم تباشر هذه اللجنة عملها حتى الآن،  رغم مرور أسبوعين منذ تشكيلها.

الإخوة أبناء وأهالي المسيمير و الملاح و بقية المناطق المجاورة المشاركين في الاعتصام السلمي وإلى جميع المواطنين المتضررين من محطة الفحم الحجري في مصنع اسمنت الوطنية …

إننا نرفع إليكم هذا البيان وذلك من اجل أن نكشف لكم ما يجري الآن داخل المصنع وما تقوم به اللجنة المكلفة حول تقييم و رصد مختلف الآثار البيئية الناجمة عن نشاط مصنع الشركة الوطنية للأسمنت.

هناك أمور كثيرة لا نعلم تفاصيلها و لم يتم إطلاعنا ولا إطلاع المواطنين عليها من أجل الشفافية والاطمئنان على أن العمل يسير بالاتجاه الصحيح وأن اللجنة تعمل بحيادية وشفافية ويهمها مصلحة المواطنين.

ولكي نكون صادقين مع الله ومع أنفسنا ومعكم، نرفع إليكم التالي :

١_هناك خلافات و إشكاليات حدثت مؤخراً بين أعضاء اللجنة، مما أثر ذلك سلباً على عملها ، وجعلتها في وضع الجمود و الشلل الغير مبرر لأسباب غير مفهومة ، كما نوضح لكم أن عدد أعضاء اللجنة المشكلة كان كالتالي:  (12) عضو تم اختيارهم من قبل رئيس هيئة البيئة والذي نصب نفسه رئيساً للجنة و (5) أعضاء تم اختيارهم من ممثلي الأهالي و هذا ما يعبر بشكل واضح عن أخطاء و معايير غير منصفة .

٢_تتم الآن عملية صيانة شاملة داخل مصنع الاسمنت تتضمن الصيانة و التنظيف و تغيير القطع و المواد و غيرها الكثير، و ذلك من وجهة نظرنا يعتبر عمل جبان المقصود منه إزالة كل آثار الأضرار وسد فجوات التسريب للغازات السامة و المخلفات و مظاهر أسباب التلوث الناجمة من المعدات و الأجهزة في محطة الفحم الحجري و أيضا بعض المواقع التي تسبب الأضرار و الانبعاثات الضارة و هذا يعني ان هناك مواقع و معدات نتج عنها تسريب المواد و الغازات  السامة و التي كانت السبب في كل الأضرار التي تعرض لها المواطنين والسبب في تفشي امراض السرطان والفشل الكلوي والتشوهات الخلقية لدى أطفالنا، وهذا ما يجعلنا نتساءل ما هو السبب الذي جاء بشكل مفاجئ للقيام بالصيانة و في هذا الوقت الحساس بالتحديد من عمل اللجنة المعينة .

و عليه و للأسباب المقدمة سلفاً فإننا :

نطالب إدارة مصنع اسمنت الوطنية بإيقاف عملية الصيانة التي تقوم بها حاليا كونها تعتبر استفزاز و تحدي تجاه كل المواطنين و المتضررين و تمثل خطوة في إخفاء أمور كانت كارثية و انكم تتحملون المسؤولية الكاملة في حالة الاستمرار بالصيانة .

نطالب أعضاء اللجنة المعنية بالتقييم و الرصد إلى تحمل مسؤولياتها و إصدار بيان واضح حول عملها المكلفة به، و ما هي الأسباب التي عرقلت مهامها و تحديد المتسببين و أيضا عليهم اتخاذ موقف واضح و صريح تجاه عملية الصيانة التي تتم حاليا في مصنع الاسمنت كونها ستستبدل معدات كانت السبب في تسرب السموم و ذلك يفشل و يعرقل عملها و بشكل عاجل .

ندعو جميع الاخوة قيادات و أعضاء الاعتصام  الى الاجتماع بشكل عاجل خلال 3 أيام من اجل الاعداد لخطوات و إجراءات لإيقاف عملية الصيانة التي تتم في المصنع حاليا كونها خطوة تحدي و استهتار لكل الجهود و الخطوات السلمية و المدنية من قبل جهات مختلفة ساهمت في الوصول الى حلول و معالجات .

ومن خلال كل ما ذكرناه واوضحناه لكم وللرأي العام، نوجه نداء عاجل للمنظمات الحقوقية و المعنية المحلية و الوطنية و العربية والدولية والمهتمين بشأن التلوث البيئي وحقوق الإنسان، بإنقاذنا من هذه الكارثة البيئية والأضرار الناجمة عن تشغيل المصنع بالفحم الحجري.

إننا نطالب الحكومة وقيادة والتحالف العربي وكذا المجتمع الدولي بوقف نشاط محطة الفحم الحجري في مصنع أسمنت الوطنية، حفاظاً على أرواحنا.

صادر بتاريخ 7 /12/2021م الموافق يوم الاثنين

أعضاء لجنة الاعتصام

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر لجنة الإعتصام تصدر بيان هام بشأن صيانة محطة الفحم الحجري بمصنع أسمنت الوطنية في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع يافع نيوز وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي يافع نيوز

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق