4 يوليو .. الفاجعة الكبرى لإستشهاد القائد الفدائي يسري الحوشبي قائد اللواء العاشر صاعقة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

4 يوليو .. الفاجعة الكبرى لإستشهاد القائد الفدائي يسري الحوشبي قائد اللواء العاشر صاعقة

يافع نيوز – أحمد مطرف

يصادف اليوم الأحد الموافق  4 يوليو 2021م الذكرى السنوية الاولى لإستشهاد القائد العميد يسري عبدة حازم الحوشبي قائد اللواء العاشر صاعقة رحمة الله عليه، وبهذة المناسبة والذكرى المؤلمة نقتبس من شذى مآثره ومناقبة العظيمة أروع المواقف والذكريات التي خلدها الشهيد القائد يسري الحوشبي، والتي أجترحها خلال حياته الزاخرة والحافلة بالعطاء والفداء والتضحية .

بداء الشهيد القائد يسري الحوشبي مشوار الكفاح والنضال والفداء والدفاع عن الارض والدين، منذُ أنطلاقة معارك تحرير مديرية المسيمير محافظة عام 2015م ضد الغازي والمحتل اليمني مليشيات وصالح،  وسجل خلالها الشهيد بصمات وإسهامات وأنتصارات مع رفاق دربه من أبطال المقاومة الجنوبية مديرية المسيمير وعلى طليعتهم الشهيد القائد محسن محمد سالم منجستو والشهيد البطل حمزه أحمد حسين ناجي الحوشبي والشهيد المناضل بسام الشيبة وغيرهم من الشهداء الميامين من أبنا الحواشب الذي لايتسع المجال لذكرهم في هذة العجاله .

عشق الشهيد القائد يسري الحوشبي جبهات وميادين القتال، وحمل على عاتقة مهام القيادة وجسدها في مراحل نضاله وأجتراح مآثر البطولة من أجل ، واصل الشهيد مشوار مهامه القيادية بعد معارك تحرير مديرية المسيمير الحواشب كقائد سرية في قوات الحزام الأمني قطاع المسيمير وشارك بها في معارك الذود والدفاع في جبهات الوغى في كرش وحبيل حنش الحدودية  وكان النموذج المشرف للقائد المخلص لله وطنه وقضيته، وكان مثالاً للقائد العسكري الذي يمتلك أساليب في القيادة والثبات، كما واصل الشهيد القائد يسري الحوشبي مسيرته النضالية المظفرة بالأنتصارات والنجاحات والمطرزة بكل صور وأشكال البطولات، حيث جسد الشهيد مآثرة كقائد لكتيبة الشهيد محسن منجستو في جبهة حبيل حنش .

وفي أحداث أغسطس 2019م أنبرى أسد الحواشب ” الشهيد يسري الحوشبي أبى عيدروس” قائد اللواء العاشر صاعقة وخاض غمار المعارك بقوة الإيمان بقضيتة وعزيمة الرجال التي لاتلين، نعم ترجل الفارس الحوشبي من صهوة جواده مطارداً فلول الغزاة وجحافل الأعداء وشرذمة العمالة والخيانة والإرتزاق من مليشيا الإخوان الارهابية، وسطر حروف  النصر المؤزر في صفحة مشرقة من تاريخ الجنوب المعاصر ويرتقي سلم المجد مقارعاً الطغاة والارهابيين، داس الشهيد القائد بنعالة على كمائن الاعداء التي نصبت على الطرقات ليواصل معارك تطهير الجنوب من مليشيات الإخوان والإرهاب، وتم استعادة معسكر اللواء الخامس وتأمينه في 28/8/2019 وفي صبيحة اليوم الثاني واصل القائد يسري الحوشبي معارك تطهير الجنوب متوجهاً نحو نقطة العلم ضمن القوات المسلحة الجنوبية، وشهدت نقطة العلم معارك وأشتباكات ومواجهات مع مليشيات الإخوان الإرهابية، وفي تلك المواجهة نتذكر الموقف الفدائي للشهيد القائد يسري الحوشبي عندما أعتلي على ظهر أحد الاطقم العسكرية وأستمر في القتال والمواجهة مدافعاُ عن كرامة ارض الجنوب .

وعند إجتياح المليشيات الإخوانية والعناصر الإرهابية محافظة أبين بغية السيطرة على على محافظة ، وتحديداً في معارك قرن الكلاسي، أسبتسل الشهيد القائد يسري الحوشبي في الدفاع والذود عن أرضه، ليطوي الفيافي ورمال الطرية، وكان فيها القائد الفدائي الذي داس على رقاب المرتزقة والطغاة الخائنين، والقائد المغوار الذي يتمتع بحب أفراده وكل المقاتلين، وقاد نصراً مؤزراً على جحافل المليشيات الإخوانية لتواري روحه الطاهرة ثرى هذا الوطن .

جسد الشهيد القائد العميد يسري الحوشبي قائد اللواء العاشر صاعقة خلال مسيرتة القيادية والنضالية والعسكرية شخصية القائد المحنك النادر الذي عرف بعقليته العسكرية ان يكتب النجاح في كل المواجهات والمعارك التي خاضها، وحضي بلقب الفارس الحوشبي المغوار وبحب أفراده وكل المقاتلين وجميع من يعرفوه لدماثة أخلاقة وتواضعه للجميع وكرمه وعطفه على الفقراء والمحتاجين ومد يد العون والمساعدة لكل من أحتاج إلية، ومساهمتة في دعم وبناء المساجد وأعمال الخير، هذا هو الشهيد القائد يسري عبدة حازم العمري الحوشبي الذي ستخلد صفحات التاريخ بصمات حياته المضيئة ومواقفه الشجاعة والمشرفة، وسيظل مصدر فخر وإلهام للمقاتل الذي ضحى بأغلى مايملك في سبيل وطنة ودينه.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر 4 يوليو .. الفاجعة الكبرى لإستشهاد القائد الفدائي يسري الحوشبي قائد اللواء العاشر صاعقة في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع يافع نيوز وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي يافع نيوز

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق