الشرعية في طريقها للتلاشي والمبادرة العمانية تجتث ما تسمى المرجعيات الثلاث

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

في طريقها للتلاشي والمبادرة العمانية تجتث ما تسمى المرجعيات الثلاث

يافع نيوز – تقرير – خاص:

اضحت كل المرجعيات التي تعتمد عليها الشرعية اليمنية في خبر كان من خلال تطورات المشهد السياسي والتحركات الدبلوماسية العربية والدولية لاحلال السلام باليمن وايقاف الحرب.

ولم تعد الشرعية اليمنية تمتلك اي مرجعية سياسية تؤيدها فضلا عن توجهات دولية حثيثة لتعديل او الغاء القرار الصادر عن مجلس الامن رقم ” 2216″.

ولم يعد الحديث الدولي عن المرجعيات الثلاث وهي ” المبادرة الخليجية والحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الامن 2216″ والتي كانت تتمسك بها الشرعية اليمنية الا حديث استهلاك اعلامي لبعض الدول. خاصة بعد كشف التحركات الاخيرة للحل في ان المبادرات الدولية تتجاوز المرجعيات الثلاث.

ويظهر ان الشرعية اليمنية تخلت عن تمسكها بتلك المرجعيات التي كانت سببا في اطالة الحرب واعاقة اي حلول سياسية مبكرة للحرب في اليمن.

ووفق ما تم تسريبه من المبادرة العمانية التي يجري العمل عليها حاليا فانها تنهي اي وجود لمرجعيات الشرعية اليمنية وتنهي حقبة الرئيس ” هادي” بمقابل تحقيق السلام في اليمن. غير انها اي المبادرة تعطي شرعية بديلة في اماكن سيطرته في محافظات اليمن الشمالي.

وبانهاء المرجعيات الثلاث تصبح شرعية هادي فاقدة لاي شرعية سياسية او دستورية او توافق اقليمي ودولي بشأن اليمن.

ويذهب خبراء ومراقبون ان الشرعية تخلت عن مرجعياتها تحت ضغوطات اقليمية ومن العربي واصبح هادي كرئيس يمني لا شرعية له وفق الخطط الموضوعة امام الحلول السياسية الجديدة لايقاف الحرب وتحقيق السلام.

وقال مراقبون ان ‏الحديث عن المرجعيات الثلاث المبادرة الخليجية، ومخرجات الحوار الوطني، وقرارات مجلس الأمن لا سيما القرار رقم 2216، كمرجعيات لأي حل قادم، أضحى محض هراء، في ظل الوضع الراهن.

وقال الاعلامي انور التميمي ” ‏يا فقهاء القانون أخبروا الذين صدّعوا رؤوسنا بالحديث عن الإلتزام بالمرجعيات الثلاث ،أنهم أوّل من تجاوزها بتوقيعهم”إتفاق السلم والشراكة” الذي مثّل إعترافاً بالحوثي حاكماً لصنعاء عام 2014″.

واضاف: “‏أخبروهم أن “” تجاوز للمرجعيات! ‏أمّا المبادرة العمانية فقد نسفت المرجعيات نسفاً”.

من جهته قال الناشط السياسي محمود اليافعي: ” ‏مش ملاحظين شيء ؟
قبل توقيع اتفاق الرياض وبعده بين الانتقالي والشرعية كل الأبواق الإخوانجية كانت مركزة على ربط الإتفاق بالمرجعيات الثلاث، واليوم لان الطرف الآخر حوثي أختفت كل المرجعيات من قواميسهم.!!!”.

وقالت الصحفية الموالية للحوثي منى صفوان : ‏تفاصيل الاتفاق مبهمة .. لكن الواضح ان المرجعيات الثلاث التي تمسكت بها حكومة هادي سقطت .. وواضح ان الحكومة ستوافق على التسوية دون المرجعيات تمامًا كما تريد السعودية”.

من جهة اخرى لا تزال الشرعية وحكومتها تجدد تمسكها بما تسمى المرجعيات الثلاث.. حيث ‏جدد رئيس الوزراء بالحكومة اايمنية جدد حرص الحكومة على التعاطي الإيجابي مع جهود السلام المستدام والذي يتطلع إليه جميع اليمنيين تحت سقف المرجعيات الثلاث، منوها بالموقف الأمريكي الداعم للحلول السياسية في اليمن ورؤيتها الواضحة تجاه رفض مليشيات الحوثي للتحركات الدولية نحو السلام.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الشرعية في طريقها للتلاشي والمبادرة العمانية تجتث ما تسمى المرجعيات الثلاث في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع يافع نيوز وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي يافع نيوز

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق