ما الرسائل التي تحملها زيارة السيسي إلى السودان؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

ما الرسائل التي تحملها زيارة إلى ؟

 

 

يافع نيوز – متابعات

واعتبر في حديث أن أديس أبابا في المقابل تتفاوض “من أجل التفاوض ليس أكثر من أجل كسب الوقت والمضي قدما في عملية البناء وملء السد بصورة أحادية دونما اعتبار للأطراف الأخرى فيما يمكن أن نسميه “عربدة سياسية”، مشددا على أنه لا يمكن لأحد أن يتصور أن والسودان “سوف تقبلان أن تكونا تحت رحمة إثيوبيا.. هذا مستحيل”.

للصبر حدود

وشدد الدبلوماسي المصري على أن بلاده “استهكلت كل ما لديها من الصبر على أديس أبابا طوال السنوات الماضية، وبكل أسف كانت التحركات السودانية خلال الفترة الماضية غير واضحة المعالم بشأن علاقة الخرطوم مع إثيوبيا ومصر، فلم نكن نعرف إلى أين تسير وفي أي اتجاه، حتى حدثت التحولات الأخيرة في سياستها الخارجية وبدا واضحا تحول الخرطوم نحو الحدود الشمالية مع مصر لتنسيق المواقف”.

وتابع “كانت هناك زيارات كثيرة متبادلة بين المسؤولين المصريين والسودانيين خلال الفترة الماضية للتنسيق والتعاون الثنائي في كل المجالات، تم تتويجها اليوم بزيارة الرئيس السيسي للسودان”.

تغيير لغة الخطاب

وأكد مساعد وزير الخارجية الأسبق على ضرورة أن تغير كل من مصر والسودان لهجتهم مع إثيوبيا وأن تتعاملا معها “بمنطق الندية وليس بمنطق العقل الذي يوحي للطرف الآخر بأننا في موقف المستضعفين”.

وأضاف “ننتظر الرسائل التي ستخرج عن زيارة الرئيس، لأنه من الواضح أن إثيوبيا تستند إلى قوة ما أعطتها تلك الجرأة وهذه القدرة على التحدي، وتدفعها إلى الاستمرار مع ضمان عدم المساس بها من أي طرف”.

علاقات تاريخية

من جانبه، قال الخبير العسكري والاستراتيجي اللواء دكتور جمال مظلوم إن “التعاون المصري السوداني يمتد عبر التاريخ، وربما بعدت بعض الأطراف عن بعض في الفترة الماضية نتيجة الأوضاع السياسية، ونرى أن الوضع الحالي في السودان منذ أكثر من عامين يعمل على استعادة الدولة وإعادة بنائها في ظل مشكلات كبرى مثل الحدود وسد النهضة مع إثيوبيا”.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر ما الرسائل التي تحملها زيارة السيسي إلى السودان؟ في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع يافع نيوز وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي يافع نيوز

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق