جادة الشانزيليه خالية واحتفالات بووهان.. رأس السنة في زمن كورونا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جادة الشانزيليه خالية واحتفالات بووهان.. رأس السنة في زمن

آخر الاخبار, الاخبار الدولية 01 يناير 2021 0

15

يافع نيوز – متابعات

حضور قليل جدا في تايمز سكوير بنيويورك، شواطئ شبه خالية في ريو دي جانيرو وجادة الشانزيليزيه في باريس مقفرة، هكذا دخل العالم العام 2021 في ظل انتشار فيروس كورونا الذي تسبب بوفاة اكثر من 1,8 مليون شخص في مختلف أنحاء العالم.

وأرغمت الموجات الجديدة من انتشار الوباء الناس على الاحتفال برأس السنة في المنازل ومتابعة الاحتفالات افتراضيا بعد أشهر من القيود المشددة أو حتى اجراءات العزل.

وفي سيدني احتفلت أكبر مدن أستراليا بعرض للألعاب النارية في غياب كامل للمتفرجين بعد رصد بؤرة إصابات في شمال المدينة من نحو 150 إصابة جديدة.

وفي نيويورك أغلق حي مانهاتن وتم تشجيع المحتفلين على متابعة العد التنازلي المتلفز من المنازل والعروض الغنائية التي قدمتها المغنيتان جنيفير لوبيز وغلوريا غاينور مع تأدية أغنيتها الديسكو الشهيرة “آي ويل سرفايف”.

وفي تايمز سكوير التي تغص عادة بالمحتفلين باستقبال العام الجديد تم استبدال الحشود هذه السنة بمجموعة من العاملين في الخطوط الأمامية في مواجهة الوباء وتم فصلهم بحواجز لفرض التباعد الاجتماعي.

وتحدث رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلازيو عن 2020 على أنها “السنة الأقسى بدون شك في تاريخ نيويورك” قائلا “في كانون الثاني سنقوم بتلقيح مليون نيويوركي”.

وفي البرازيل ثاني دولة أكثر تضررا بالوباء في العالم، ألغيت الاحتفالات هذه السنة في ريو دي جانيرو التي تنظم عادة أحد أكبر الاحتفالات بالعالم برأس السنة، وكان شاطئ كوباكابانا الشهير خاليا تقريبا عند منتصف الليل، حيث قامت الشرطة بإبعاد المحتفلين.

في الصين احتفل الآلاف من سكان ووهان بوصول العام الجديد، بعد سنة تماما على إبلاغ منظمة الصحة العالمية عن ظهور أول حالات فيروس كورونا المستجد في هذه المدينة التي تعد 11 مليون نسمة. وقالت احدى سكان ووهان وتدعى شو دو لوكالة فرانس برس “إنه أمر لن نتمكن من نسيانه أبدا”. وأضافت “لقد بقينا في العزل على مدى أشهر، لكننا تمكنا من النجاة”.

في هونغ كونغ ورغم القيود، غامر البعض بالخروج للاحتفال ببداية العام 2021 وتجمعوا قرب الواجهة المائية لميناء فيكتوريا لالتقاط الصور.
وفي روسيا اعترف الرئيس فلاديمير بوتين في خطاب ألقاه لمناسبة العام الجديد بأن الموجة الثانية من الوباء تضرب البلاد بشدة. وقال “للأسف، لم نقض على الوباء بالكامل بعد. تستمر المعركة بلا هوادة”.

وعلى ضفاف بحيرة بايكال في سيبيريا حيث تصل درجات الحرارة إلى -35 درجة مئوية، شارك حوالى 12 روسيا في غطسة الجليد عشية العام الجديد.

وفي طوكيو حيث يواجه السكان احتمال فرض حالة طوارئ بعد تسجيل 1300 إصابة بفيروس كورونا في الـ 24 ساعة الماضية، اصطف الأشخاص في طوابير واضعين كمامات لأداء صلاة العام الجديد.

وحضت الحكومة البريطانية المواطنين على البقاء في منازلهم لتجنب انتشار الفيروس مع شعار “تصرفوا كما وكأنه لديكم” الفيروس.
وفي لندن التي تعاني أسوأ الأضرار، قامت المغنية ومؤلفة الأغاني الأميركية باتي سميث البالغة 74 عاما بالاحتفال بحلول العام الجديد عبر تكريم عمال الخدمات الصحية الوطنية الذين قضوا بوباء كورونا، وذلك في عرض بث على شاشة في ساحة بيكاديلي وبالبث على يوتيوب.
وفي باريس كانت جادة الشانزيليزيه خالية فيما يتدفق إليها عادة مئات آلاف الأشخاص لاستقبال العام الجديد. وكانت الشرطة توقف السيارات القليلة التي تمر للتأكد من أن السائقين يحملون الأذونات اللازمة للخروج في ظل حظر التجول الساري في البلاد.

ويحظر الخروج في فرنسا بين الساعة الثامنة مساء والسادسة صباحا إلا لأسباب مهنية.
وفي مدريد إحدى مدن أوروبا الأكثر تضررا بالوباء، كانت ساحة بويرتا ديل سول الشهيرة خالية أيضا.
وتخضع إيطاليا حيث أيقظت الصور المروعة للمشارح المؤقتة والمسعفين المنهكين العالم على شدة الأزمة، لإجراءات إغلاق على مستوى البلاد حتى 7 كانون الثاني الحالي مع حظر تجول يبدأ الساعة 10 مساء.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر جادة الشانزيليه خالية واحتفالات بووهان.. رأس السنة في زمن كورونا في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع يافع نيوز وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي يافع نيوز

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق