لماذا فشل برشلونة في تحقيق أهداف الميركاتو؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
آخر الاخبار, الرياضة 06 أكتوبر 2020 0

0

يافع نيوز – الرياصة

أنهى سوق الانتقالات يوم الإثنين، بفشل كبير، حيث لم تتمكن الإدارة الرياضية من تحقيق الأهداف التي تم تحديدها، وما كان على المسار الصحيح بعد عمليات الأشهر القليلة الماضية، انتهى في اللحظة الأخيرة دون نجاح.

لم يتمكن النادي الكتالوني من تلبية احتياجاته من اللاعبين بسبب عدم امتلاك أموالا كافية؛ لأنه مع عمليات اللحظة الأخيرة لم يدخل سوى مليوني يورو خزائن النادي من إعارة جان كلير توديبو، والنتيجة هي عدم تعاقده مع مهاجم أو قلب دفاع.

وذكرت صحيفة ”ماركا“ في تقرير موسع عن تعاقدات برشلونة ومبيعاته هذا الموسم، أن هناك مشاكل عانت منها عمليات مبيعات وتعاقدات النادي. في الأول الوباء الناجم عن فيروس الذي نتج عنه خسائر بلغت 97 مليونًا في السنة المالية السابقة، وتخفيض الميزانية لهذا العام بنسبة 25٪.

وبحسب ماركا :“كان على برشلونة تقليل الأجور على وجه السرعة. أولاً لأنه لم تكن لديه نقود للدفع، وثانيًا لأن رابطة الليغا أجبرته على تخفيضها. وهذه النقطة الثانية لا يمكن إنكارها. كان هذا العامل حاسمًا في وضع العديد من العمليات على الرغم من الاستغناء عن لاعبين كبار ومؤثرين مثل وإيفان وأرتورو ، بالإضافة إلى عمليات مهمة أخرى مثل عمليات آرثر ميلو ونيسلون سيميدو وجان توديبو ورافينينا“.

a2-107748853-jpg

a2-107748853-jpg

مبيعات برشلونة

آرثر: يوفنتوس 72 مليونا، سيميدو: ولفرهامبتون 30 مليونا، كوكوريلا: خيتافي 10 ملايين، توديبو: بنفيكا 2 مليون، راكيتيتش: إشبيلية 1.5 مليون.

أخيرًا، كان هناك توازن بين عمليات البيع والشراء، أي أن الرصيد النهائي كان إيجابيًا. دخل برشلونة 118 مليونًا من المبيعات أو التنازل عن آرثر وكوكوريلا وسيميدو وراكيتيتش وتوديبو وكوينكا. وتم إنفاق 81 على بيانيتش وترينكاو، برصيد إيجابي قدره 37 مليونًا.

وفي هذه الفترة عملت الإدارة الرياضية بشكل جيد. لقد كسبت المال ولا ينبغي أن ننسى أنه في الأشهر التي سبقت الوباء كان قد تم حسم بالفعل إضافات ترينكاو وبيدري.

ومع ذلك، فقد فشل النادي في اللحظة الأخيرة. وكانت الإدارة الفنية واضحة للغاية منذ شهور، بأن هذا الفريق بحاجة إلى قلب دفاع ومهاجم، ولم يأت أي منهما.

الاسم الأول في الهجوم كان لاوتارو مارتينيز من ، وهو هدف غير قابل للتحقيق؛ لأنهم لا يستطيعون تحمل ما طلبه النادي الإيطالي من أموال. وكان الخيار الثاني ممفيس ديباي، وهو بديل أرخص إلى حد كبير كان أيضًا بحسب رغبة المدير الفني الجديد رونالد كومان، ومع ذلك لحسم الصفقة كان على أن يغادر أولاً لتقليل الأجور، بينما رفض الجناح الفرنسي الذهاب إلى مانشستر يونايتد.

montpellier-hsc-vs-olympique-lyon

montpellier-hsc-vs-olympique-lyon

تعاقدات برشلونة

بيانيتش: يوفنتوس 60 مليونا، ديست: أياكس 21 مليونا

مع إريك غارسيا كانت المشكلة في مقابل الصفقة، حيث قدر مانشستر سيتي لاعبه بـ 30 مليون دولار. ويرى برشلونة أن هذا مبالغ فيه بالنظر إلى أن عقده ينتهي في 30 يونيو/حزيران، وعرض نصف المبلغ تقريبًا. لم يكن هناك اتفاق رغم أنه تم التفاوض على الصفقة حتى الساعة الماضية.

وبحسب ماركا :“كان من الممكن حل المشكلة إذا قام النادي ببيع توديبو ورافينيا بمبالغ كبيرة وكلاهما تتراوح قيمتهما بين 15 و 20 مليونًا. وكان فولهام قريبًا من توديبو، وحينها من الممكن زيادة عرض إريك غارسيا. لكن النادي الإنجليزي تعاقد مع لاعب خط وسط آخر، وفي اللحظة الأخيرة لم يتمكنوا من الحصول إلا على 2 مليون مقابل انتقال اللاعب الفرنسي إلى بنفيكا، ولا حتى لرافينيا الذي باعه إلى باريس سان جيرمان الذي رفض الاستغناء عن أو ماركو فيراتي للنادي الكتالوني من قبل، وعلاقة الناديين سيئة على عدة مستويات“.

ورغم ذلك وافق برشلونة على انتقال رافينيا إلى بطل فرنسا دون الحصول على يورو واحد، لكنه سيحصل على ثلاثة ملايين في المستقبل بالمتغيرات و 35٪ من بيع اللاعب في المستقبل.

وفي ظل المتغييرات الحالية، يبدو أن فيليب كوتينيو هو اللاعب الجديد بالفعل في برشلونة، حيث أعيد إحياؤه من بايرن ميونخ بعد عام من الانتقال.

وأخيراً، لم يتمكن النادي من بيع صمويل أومتيتي الذي لا يدخل خطط كومان بسبب إصاباته المتكررة، ولذلك لم يتقدم أحد بعرض لشرائه بسبب مشكلته المزمنة في ركبته؛ لأن التعاقد معه يمثل مخاطرة غير ضرورية.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر لماذا فشل برشلونة في تحقيق أهداف الميركاتو؟ في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع يافع نيوز وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي يافع نيوز

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق