مخاطر الاستهلاك المفرط لزيوت الطبخ في يافع

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
اقلام حرة 04 أكتوبر 2020 0

2

فهد حنش أبو ماجد
أعتاد أهالي مناطق وقرى يافع على الإستهلاك المفرط لزيوت الطبخ الصناعية المهدرجة والتي لا تتمتع معظمها بأبسط المعايير والمواصفات الصحية الصالحة للاستخدام الآدمي.

فبلادنا تصنع وتستورد كميات كبيرة من الزيوت الغير صحية، والتي يتم تصنيع اكثرها من شحوم حيوانات ضخمة بحرية ونهرية وبرية حسب مصادر خاصة ليتم ترويجها في الأسواق على أنها زيوت نباتية دون أي رقابة تذكر.

ولا يستبعد كثيرا من الأطباء والمهندسين الغذائيين أن الأمراض الكثيرة المنتشرة بين أوساط أبناء يافع كالقرحة والجلطات، والذبحات الصدرية، والضغط، وأمراض ، والأمراض السرطانية أن تكون لها علاقة مباشرة مع الإستهلاك المفرط لهذه الزيوت التي يقدر البعض متوسط الإستهلاك اليومي لكل أسرة يافعية من نصف لتر الى واحد لتر من هذه الزيوت.

أن هذه الظاهرة الى غدت في يافع سلوكا يوميا لا يمكن الاستغناء عنة بحاجة إلى الاهتمام والمراجعة ووضع المعالجات المناسبة من قبل المهتمين والجهات المعنية من خلال التوعية الصحية والتنسيق مع الجهات ذات الإختصاص والمنظمات الدولية على إقامة حملات توعوية وعقد دورات لربات البيوت في مهارات الطبخ دون إلاستخدام المفرط للزيوت.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مخاطر الاستهلاك المفرط لزيوت الطبخ في يافع في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع يافع نيوز وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي يافع نيوز