“صور وتفاصيل” محاولة فاشلة لتخريب محطة خور مكسر الكهربائية بعدن من خلال رمي قنبلة عليها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

“صور وتفاصيل” محاولة فاشلة لتخريب محطة خور مكسر الكهربائية بعدن من خلال رمي قنبلة عليها

 

يافع نيوز – – خاص:

قامت ايادي تخريبية عبر احد الاشخاص بمحاولة تخريب محطة كهرباء خور مكسر، وذلك من خلال رمي قنبلة يدوية الى داخل المحطة الكهروحرارية الخاصة بخورمكسر.

واستهدف الانفجار  من خلال رمي قنبلة يدوية في محطة “سابسون انرجي” في خورمكسر قبل نزول المحافظ لملس للمحطة، لمتابعة سير تجهيز المحطه الجديدة التي يتم تجهيزها بالشراكة بين المجلس الانتقالي وشركة سابسون انرجي المجموعة الحضرمية.

وقال مصدر في محطة كهرباء خور مكسر ان التفجير الذي استهدف المحطة، تسبب في اضرار نسبية، ولكن حاول فاعله تفجير خزانات المحطة ولم يتمكن اذ حالت ارادة الله عدن حدوث اي اضرار.

ودعا المصدر الاجهزة الامنية بسرعة تحديد الفاعلين وانزال بهم اقسى العقوبات.

وقال القيادي الجنوبي والاستاذ ” احمد الربيزي” ان محاولة تخريب محطة التوليد الكهربائية الواقعة بجوار معسكر بدر في خورمكسر في هذه الأجواء الحارة جريمة بكل ما تعنيه الكلمة وهي جزء صغير من جرائم الحرب القائمة من قبل أطراف معادية تسعى لزيادة معاناة ابناء العاصمة عدن، ويدل على أن هذه الأطراف لن تكتفي بتعطيل المؤسسات الخدمية من داخلها، بل لن تتردد باستخدام كافة وسائلها الإرهابية، لمضاعفة معاناة الناس، في أقذر أنواع الحروب التي تستخدم وتستقل أوجاع الناس ومعاناتهم، في ما بات يُعرف بـ(حرب الخدمات)، لأغراض سياسية بحتة.

واضاف: ان هذا العمل لا يستهدف ، ولا المحافظ الخلوق أحمد حامد لملس فحسب، ولكنه يستهدف أبناء وأهالي عدن، بل ويستهدف شعب وتطلعاته بشكل عام.

وختم  بالقول: من هنا أدعو كافة محبي الوطن وأحراره، وكل من تهمة مصلحة المواطن بدرجة رئيسية للوقوف بحزم في وجه كل من يحاول مس مصالح الناس، ورفض كل الأساليب الخبيثة القاتلة التي من شأنها زيادة معاناة الناس في العاصمة عدن.

 

 

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق