انتقالي حضرموت يستعد لتنظيم تظاهرة مليونيه لتأييد تمثيل قيادة المجلس باتفاق الرياض و ضد العبث بالأوضاع المعيشية والخدمية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

انتقالي يستعد لتنظيم تظاهرة مليونيه لتأييد تمثيل قيادة المجلس باتفاق و ضد العبث بالأوضاع المعيشية والخدمية

– خاص

وصف رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي الدكتور محمد جعفر بن الشيخ أبوبكر أن مايحدث من تزييف للحقائق لن تتوقف إلى آخر لحظة فهي ما تبقى لأدوات القوى التقليدية في , مشيراً إلى أن إرادة شعب هي إرادة استقلالية وليست من أجل إصلاح مسار الوحدة التي شبعت موتاً، ويتشبث بها من ترتبط مصالحهم بمصالح مراكز النفوذ والنهب والفساد .

جاء ذلك في تصريح صحفي نشر عن رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت والذي جاء كالتالي :

تصريح صحفي :

لقد أثبتت الأحداث أن هناك التآمر على قضية شعبنا الوطنية تختلف أشكاله باختلاف المراحل، وكلما تقدمت القضية سياسياً أوكل أعداؤها إلى خصومها من يفتعل مشاكل جانبية في الساحة الجنوبية تخدم القوى التقليدية في المركز السياسي في صنعاء.

وإذ افتقد تلك القوى التقليدية مركزها في صنعاء باختطاف الدولة ومؤسساتها ومواطنيها، فإن تلك القوى المشردة لم تجد ساحة العبث سوى ساحتنا الجنوبية عبر أدواتها المرتهنة لها في المواقف المضادة للإرادة الشعبية، من خلال افتعال المعارك العسكرية والسياسية، لعرقلة الجهد الوطني الجنوبي نحو إنجاز شروط الاستقلال وبناء الدولة الجنوبية المستقلة بنظامها الفيدرالي العادل الذي ضحى في سبيله آلاف الشهداء والجرحى والمعتقلين والمنفيين.

يا جماهير الإرادة الجنوبية الاستقلالية الحرة إن الخطى تتسارع نحو تحقيق الهدف، لكن عمليات تزييف الحقائق لن تتوقف إلى آخر لحظة، لأنها هي ما تبقى لأدوات القوى التقليدية في صنعاء. لذا فإننا نريد أن نوصل رسالة جديدة للقاصي والداني أن إرادتنا استقلالية وليست من أجل إصلاح مسار الوحدة التي شبعت موتاً، ويتشبث بها من ترتبط مصالحهم بمصالح مراكز النفوذ والنهب والفساد.

إننا مدعوون جميعاً للتعبير بأعلى صوت دعمنا الكامل لقيادة في مفاوضات الرياض وهي تخوض واحدة من أهم جولات استعادة الجنوبية على كامل الأرض الجنوبية عبر المسار السياسي المتمثل في تنفيذ ، الذي تحاول القوى اليمنية المتضررة منه عرقلة تنفيذه وافتعال تجاذبات في الوطن الجنوبي على (فرق تسد).

ولكي تكون الرسالة بليغة وقوية فإن قيادة المجلس الانتقالي بمحافظة حضرموت تدعو كل أبناء المحافظة والجنوب للمشاركة في التظاهرة مليونية للتعبير عن موقف موحد والتأكيد بأننا نقف مع قيادتنا الحاملة ملف الاستقلال، ورفضنا لمواصلة المزيد من العبث بأوضاعنا المعيشية والخدمية، ونتمسك بالإدارة الذاتية كأداة لإدارة شعبنا لشئونه وموارده وهو مطلبنا من أجل قطع يد الفساد والنهب للموارد، فكلنا في جبهة واحدة، الجندي المرابط في مواقع الشرف والبطولة بمواجهة القوات الغازية ومن يناصرها، والمواطن المدني الذي لا يقبل بالضيم ويعبر عن موقفه بهامة عالية، والسياسي الذي يواجه خلايا الفساد السياسي في معترك الإدارة للمشاورات بإشراف العربي.
لنمض معاً على درب الشهداء والأحرار يداً بيد وكتفاً بكتف، لبناء دولتنا الحرة المستقلة، نعيش فيها بكرامة وعزة وإباء.

المكلا: السبت ١١ يوليو٢٠٢٠م
د. محمد جعفر بن الشيخ أبوبكر
رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي
بمحافظة حضرموت.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق