الجيش الليبي يسقط طائرة تركية مسيرة قرب بني وليد

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أسقط الجيش الوطني الليبي، الأحد، طائرة تركية مسيرة في محيط مدينة بني وليد وسط البلاد.

وقالت شعبة الإعلام الحربي بالجيش الليبي، إن “منصات الدفاع الجوي استهدفت وأسقطت تركية من نوع بيرقدار بمحيط مدينة بني وليد بالقرب من مصنع الـ51”.

وتحمل هذه الطائرة رقم 93 من الطائرات التركية المسيرة التي أسقطها الجيش الليبي منذ انطلاق عملية طوفان الكرامة لتحرير طرابلس من الإرهاب والمليشيات.

وكان المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة بالجيش الليبي أعلن، السبت، استهداف الطائرة رقم 92 من المسيرات التركية في منطقة القريات.

وتعد هذه هي الطائرة الـ٩ الذي يسقطها الجيش الليبي خلال أقل من ٧٢ ساعة حيث أسقط 5 طائرات مساء الخميس وفجر الجمعة، في العديد من المحاور من بوقرين والشقة شرقا إلى طرابلس غربا.

وفي الفترة الأخيرة استهدفت الطائرات التركية المسيرة عدد من المركبات المدنية قرب بني وليد وترهونة والتي تحمل الغذاء والمساعدات الإنسانية وسيارات الإسعاف وغيرها بهدف ضرب الحصار عن المدن الداعمة للجيش بحسب بيانات سابقة.

وأمد النظام التركي المليشيات في ليبيا بنحو 10 طائرات مسيرة من نوع “العنقاء” بالمخالفة للقرارات الأممية بفرض حظر التسليح على البلاد، بعد فشل الطائرة المسيرة “بيرقدار” التي أسقط الجيش الوطني منها الكثير.

وأعلن الجيش الليبي السبت عن التحفظ على 26 جثة لمرتزقة سوريين قتلوا في كمين محكم أعده في معسكر اليرموك بالعاصمة طرابلس واسر ١٢ مرتزقا آخرين

والجمعة أعد الجيش الليبي كمينا محكما آخر للمليشيات في محور الطويشة جنوب العاصمة طرابلس نتج عنه مقتل ٦ أفراد من مليشيات الوفاق بينهم القيادي البارز نور الدين النعاس الذراع اليمنى للإخواني أسامة الجويلي.

وتصدت قوات الجيش الوطني الليبي، الجمعة، لهجوم واسع من مليشيات حكومة فايز السراج، الموالية لتركيا، على عدة محاور بالعاصمة طرابلس، وكبّدتها خسائر كبيرة بالعتاد والأرواح.

ويواجه الجيش الليبي منذ 4 أبريل/نيسان 2019 مليشيات حكومة الوفاق غير المدعومة من بالسلاح والمرتزقة لغرض تحرير العاصمة طرابلس من المرتزقة والإرهابيين.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق