أرقام لا تنسى.. 25 هدفا تتوج رونالدو على عرش ربع نهائي دوري الأبطال

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أرقام لا تنسى.. 25 هدفا تتوج رونالدو على عرش ربع نهائي دوري الأبطال

 

يافع نيوز ـ رياضة

أرقام قياسية عديدة حققها البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس الإيطالي الحالي، خلال مسيرته بشكل عام، غير أن بطولة دوري أبطال أوروبا تبقى علامة مميزة في تاريخ “صاروخ ماديرا”، جعلته أحد أبرز اللاعبين في عمر المسابقة.

رونالدو سجل 128 هدفا خلال 169 مباراة شارك فيها مع الأندية في بطولة دوري أبطال أوروبا، ليكون الهداف التاريخي للمسابقة، متفوقا على الأرجنتيني ، قائد الإسباني، الذي سجل 114 هدفا.

وسجل النجم البرتغالي أهدافه بواقع 15 هدفا مع مانشستر يونايتد الإنجليزي، و105 مع الإسباني، ثم 8 أهداف مع يوفنتوس.

هداف ربع النهائي

من بين الأهداف الـ128 التي سجلها النجم البرتغالي في بطولة دوري أبطال أوروبا، نجح رونالدو في تسجيل 25 هدفا في الدور ربع النهائي.

الأهداف الـ25 استحوذ ريال الإسباني على 19 منها، مقابل 4 أهداف مع مانشستر يونايتد الإنجليزي، وهدفين مع يوفنتوس.

وبهذه الأهداف الـ25، بات رونالدو هو الهداف التاريخي للدور ربع النهائي من البطولة الأوروبية، في نسختيها القديمة والحديثة، متفوقا على أساطير القارة العجوز.

رونالدو يتفوق بفارق 11 هدفا عن ألفريدو دي ستيفانو، أسطورة ريال مدريد، الذي سجل 14 هدفا في ربع نهائي البطولة بشكلها القديم.

وفي المركز الثالث يأتي الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد برشلونة الإسباني، الذي نجح في تسجيل 12 هدفا خلال مبارياته بالدور ربع النهائي من المسابقة.

ويأتي الإسباني راؤول جونزاليس، أسطورة ريال مدريد، في المركز الرابع، بـ10 أهداف، سجلها رفقة الفريق الملكي وشالكه الألماني.

أول هدف

ولا شك أن أبرز الأهداف في مسيرة أي لاعب تكون الأولى له مع الفريق، خاصة في دوري أبطال أوروبا، وهو ما سجله رونالدو بعد نحو 4 سنوات من الانتقال إلى اليونايتد، وهو أول أهدافه في ربع النهائي البطولة الأوروبية.

رونالدو انتقل إلى مانشستر يونايتد في صيف 2003 قادما من سبورتنج لشبونة البرتغالي، ورغم مشاركته في مواسم 2003-2004، و2004-2005، و2005-2006، فإنه لم ينجح في التسجيل سوى في موسم 2006-2007.

رونالدو سجل هدفين وصنع آخر، ليقود مانشستر يونايتد للفوز على روما بنتيجة 7-1، في إياب الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا، وهي المباراة التي أقيمت يوم 10 أبريل/نيسان 2007.

الهدف الأخير الحزين

غير أن آخر الأهداف التي سجلها رونالدو في الدور ربع النهائي كانت شاهدة على خروج حزين لفريق يوفنتوس من البطولة الأوروبية.

رونالدو سجل هدف يوفنتوس الوحيد في الهزيمة من أياكس أمستردام الهولندي 1-2، في إياب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا.

الهزيمة أقصت “البيانكونيري” من البطولة، عقب التعادل مع الفريق الهولندي في مباراة الذهاب بهدف لمثله، سجله النجم البرتغالي أيضا.

رونالدو كان يطمح في محو هذا السجل، من خلال قيادة يوفنتوس لتخطي الدور ربع النهائي من النسخة الحالية من البطولة الأوروبية، قبل أن تتأجل بسبب فيروس .

يوفنتوس خسر ذهاب الدور ثمن النهائي أمام ليون الفرنسي 0-1، قبل أن تتأجل مباراة الإياب على ملعب إليانز، بسبب انتشار فيروس كورونا، دون الاستقرار على موعد محدد للعودة.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق