نشطاء يفضحون مؤامرات توكل كرمان ضد السعودية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

يافع نيوز ـ العين

أعاد نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “توتير”، تداول تغريدة قديمة للناشطة اليمنية توكل كرمان، المعروفة بتوجهاتها الإخوانية الإرهابية، تدعو فيها لتقسيم السعودية.

يأتي هذا في إطار الجهود المتواصلة التي يقوم بها نشطاء للكشف عن الأفكار الهدامة لكرمان والمؤامرات الخبيثة التي تشارك في تدبيرها، احتجاجا على تعيينها في مجلس حكماء فيسبوك، والمطالبة بطردها منه.

وقامت عدد من الإعلاميات الخليجيات والعرب بتلقين كرمان درسا قاسيا على تحريضها على السعودية.

تغريدة كرمان، التي تم إعادة نشرها خلال الساعات الماضية، تعود لتاريخ الأول من فبراير/ شباط 2018، وقالت فيها: “نحن لا نقصد انفصال السعودية إلى دويلات حسب تنوعها الطائفي والعشائري والجهوي، بل إقليميا في المنطقة الشرقية وآخر في وثالث في الشمال ورابع وخامس.. يستقل كل منها إداريا مثل الاتحاد الروسي تجمعهما حكومة فيدرالية مؤقتا ثم يأتي التصويت على الاستقلال بحسب رأي شعوب تلك الأقاليم”.

ردود حاسمة

الإعلامية الأردنية المعروفة منتهى الرمحي، نشرت صورة لتغريدة كرمان حول تقسيم السعودية، وعلقت قائلة “بعيد عن عينك أنتِ وجماعتك ومن خلفك”.

بدورها غردت الإعلامية الكويتية فجر السعيد، ردا على تلك التغريدة، قائلة: “تخسين إنتي وجماعتك، السعوديه رايتها عاليه بحكم ابن سعود وسيرد كيدكم في نحوركم.. أهدافكم معروفه وطرقتوا لأجلها كل السبل ولكن الله خيب مسعاكم لأن حكام السعوديه هم خدام الحرمين الذي تعهد الله بقرآنه الكريم بالحفاظ على أمنه (وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِّلنَّاسِ وَأَمْناً)”.

وأردفت: “السعوديه كدولة محفوظه بآل سعود وراية لا إله الا الله محمد رسول الله ورفادة بيت الله الحرام.. أما سوالف التقسيم ترى سمعناها بأشرطه قديمه كانت تتداول سراً (في إشارة إلى تسريبات الحمدين) ولا أعلم لماذا قرروا الآن طرحها للعلن عبر أبواق مرتزقة الإخوان.. استقرار السعوديه أمن وأمان للمنطقه كلها”.

1x1.trans.gif93-015740-activists-tawakkol-kerman-agai

وتابعت: “المساس بالسعودية من قبل أي جماعه كائن من كان تنظيم سياسي حاقد أو نظام سياسي مضيع دربه هو بالنهاية انتحار سياسي عواقبه وخيمه.. والأوقع إذا كنتم معزمين تقسمون وفيكم تقسيم ولازم تنفذونه قسموا إيران على الأقل جهوزيتها عاليه للتقسيم قوميات مختلفه وديانات متنوعه وأقاليم جاهزه للتقسيم”.

الناشطة والكاتبة الكويتية شيخة أحمدي، نشرت تغريدة كرمان، وعلقت قائلة: :”اسمها توكل كرمان يمنية الجنسية عضوة ناشطة فى حركة الإخوان (المتأسلمين) حصلت على (ثلث) جائزة نوبل بدعم اللوبى اليهودى، تقترح تقسيم السعودية إلى اقاليم ذات حكم ذاتى تحت ظل حكومة فيدرالية يستفتى أهلها لاحقا على الاستقلال! حين يختلط القات بأفكار حسن البنا تكون النتيجة “مخ توكلى”!!”

سخرية من فيسبوك

نشطاء آخرون تداولوا التغريدة نفسها، وسخروا من موقع فيسبوك لتعيينه كرمان في مجلس حكمائه.

وفي هذا الصدد، قال المغرد السعودي أحمد العبيريد: “الإرهابية توكل كرمان عضو مجلس الرقابة على المحتوى في فيسبوك تقترح تقسيم السعودية إلى أقاليم ذات حكم ذاتي تحت ظل حكومة فيدرالية يستفتى أهلها لاحقاً على الاستقلال”، وأردف مهنئا موقع فيسبوك لتعيينه إرهابية في مجلس حكمائه.

بدوره غرد علي السيد السادة من قائلا: “تعتقد توكل كرمان وهي الغبية أنها ذكية عندما تتحدث عن تقسيم السعودية بأنها تطرح فكرا سياسيا ومقترحا علميا أو هكذا تريد أن تصور نفسها للسذج والأغبياء”.

وأردف: “وهي إن علمت فهي عميلة وإن جهلت فهي جاهلة إنما تؤدي دورا موكلا لها للدعاية لفكرة استخباراتية غربية قديمة بائدة”.

46 ألف توقيع

يأتي هذا فيما ارتفع عدد الموقعين على عريضة أطلقها نشطاء لجمع توقيعات وتوجيهها إلى إدارة فيسبوك للمطالبة بطرد كرمان من مجلس الحكماء وإلغاء قرار تعيينها إلى 46 ألف توقيع.

وأعلن عدد كبير من النشطاء العرب تجميد حساباتهم الشخصية في موقع فيسبوك احتجاجا على قرار تعيين توكل كرمان، فيما تتواصل الحملات الشعبية لمقاطعة كاملة حتى يتم العدول عن القرار.

ويأتي موقف المستخدمين، متسقا مع حملة الرفض الواضحة لاختيار كرمان لهذه المهمة، خصوصا وأن أفكارها وآرائها تروج للكراهية وإثارة الفوضى والإرهاب.

وأشار مستخدمون لموقع فيسبوك إلى أن وجود هذه الناشطة اليمنية “يسيء للمؤسسة العالمية”، حتى أن بعضهم اعتبروا أن ثمة صفقة ما عقدتها “فيسبوك” مع جماعة الإخوان الإرهابية.

وأعلنت شركة فيسبوك، قبل أسبوع، عن أول أعضاء مجلس الحكماء الذي سيبت مستقبلا في المضمون الخلافي على موقع التواصل الاجتماعي، وسيكون بمثابة “محكمة عليا” ويضم شخصيات منوعة من كل الدول والمهن واللغات.

ويتكون المجلس من 20 شخصا، بينهم كرمان إلى جانب شخص إسرائيلي، وعدد من الشخصيات من عدة دول في أوروبا وآسيا وأمريكا اللاتينية. لاتخاذ قرارات مهمة بشأن المحتوى الذي يسمح به أو يلزم بإزالته، من على موقع فيسبوك وتطبيق “أنستقرام”.

وتعبيرا عن رفض قطاع غير قليل من مستخدمي فيسبوك، أطلق بعضهم هاشتاقات ترفض قرار “فيسبوك” ومنها: “أرفض توكل كرمان في مجلس حكماء فيسبوك”، و”أرفض مجلس حكماء فيسبوك”.

وتوكل كرمان الناشطة اليمنية، المقيمة في ، معروفة بالتحريض على الثورات والفوضى، وأعمال العنف وإراقة الدماء في الدول العربية، وبخاصة الإمارات ومصر، ولا تعارض الاعتداءات الوحشية التي تنفذها المليشيات الحوثية ضد الأهداف المدنية سواء في أو السعودية. وكانت كرمان أكبر المستفيدين من احتجاجات 11 فبراير 2011، حيث استطاعت من خلال دماء الشباب اليمني الوصول إلى جائزة نوبل للسلام، والتي فازت بها بالمناصفة في العام ذاته.

وبواسطة الأموال القطرية التي تلقتها لدعم ساحات الاعتصام، تمكنت كرمان من تكوين إمبراطورية خاصة بها في الخارج، تاركة أحلام الشباب اليمنيين تتبخر بحرب وفوضى ما زالت متصاعدة.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق