صعوبة النوم في رمضان.. الأسباب والعلاج

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

صعوبة النوم في رمضان.. الأسباب والعلاج

يافع نيوز – صحة

يعاني الكثير في شهر رمضان من الصعوبة في النوم خاصة مع تغير أوقات الطعام والسهر لتناول وجبة السحور والتغيير في الروتين اليومي، ما يصيب الصائم بالإجهاد خلال الصيام في نهار رمضان، وفيما يلي أسباب صعوبة النوم في رمضان وكيفية علاجها.
أسباب صعوبة النوم في رمضان

تناول الوجبات الدسمة على السحور.
بدء العمل في وقت متأخر من ساعات الصباح.
كثرة الزيارات المنزلية والتي قد تستمر حتى وقت متأخر ليلا.
النوم متأخرا قبل الفجر بوقت قليل لتناول وجبة السحور.
الجلوس أمام التلفاز لفترات طويلة ولساعات متأخرة ليلا

تأثير تغير نمط النوم في رمضان على الصحة

تناول الطعام في وقت متأخر يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم ليلًا، ما يسبب زيادة عمليات الأيض بالجسم.
قلة النوم تؤدي إلى ارتفاع خطر التعرض إلى الحوادث، وبالأخص حوادث السير بالنسبة للسائقين الصائمين.
تؤثر قلة النوم على قدرات التعلم والتفكير.
قلة النوم تؤثر بالسلب على الانتباه واليقظة والتركيز.
اضطرابات النوم تؤدي إلى الصعوبة في التذكر والإصابة بالنسيان المتكرر.
حدوث اضطرابات في المزاج والإصابة بالقلق والتوتر.
زيادة معدل الإصابة بالأمراض مثل مرض السكري والإصابة بالسمنة.
حدوث مضاعفات ومشاكل صحية خطيرة مثل أمراض ، والتعرض إلى النوبة القلبية، الفشل القلبي، مرض السكري، ارتفاع ضغط الدم والسكتة الدماغية.
نصائح للتخلص من صعوبة النوم في رمضان

التقليل من تناول المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين في الفترة بين الإفطار والسحور.
عدم ممارسة أي نشاط بدني قبل ساعة من النوم تقريبا.
الحرص على تناول طعام السحور قبل 3 ساعات من النوم.
تجنب تناول الأطعمة التي تؤدي إلى الأرق في النوم خلال وجبة السحور.
محاولة الخلود مبكرًا إلى النوم.
أخذ قيلولة أثناء نهار رمضان لزيادة القدرة على تحمل الصيام.
محاولة أخذ حمام دافئ قبل الذهاب للنوم، ما يساعد على النوم بشكل جيد.
العمل على تنظيم بيئة النوم من خلال سرير وفراش مريح.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق