مليشيات حزب الإصلاح تواصل الانتهاكات بحق أبناء شبوة وتختطف الصحفي صالح مساوى

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

مليشيات حزب تواصل الانتهاكات بحق أبناء وتختطف الصحفي صالح مساوى

يافع نيوز – خاص.

اختطفت مليشيات حزب الإصلاح الإخواني في محافظة شبوة، الصحفي صالح حسين مساوى، واقتادته إلى أحد سجونها في المحافظة.

وأكدت مصادر مقربة من أسرة مساوى أن المليشيات الإخوانية قامت مساء أمس الثلاثاء باختطاف الصحفي مساوى وهو في طريق العودة إلى مسقط رأسه بمنطقة العرم مديرية حبان، ومن ثم اقتادته إلى سجن القوات الخاصة التابعة للمليشيات الإخوانية.

وطالب المصدر بالكشف عن مصير صالح وإلافراج عنه بشكل فورى، ووقف هذا الممارسات والانتهاكات التعسفية الغير مسئولة ضد الإعلاميين والناشطين والعسكريين والابرياء من أبناء شبوة، التي ترتكبها مليشيات حزب الإصلاح الإخواني.

ويأتي اختطاف الصحفي صالح مساوى من قبل مليشيات حزب الإصلاح الإخواني للمرة الثانية، حيث سبق وتم اختطافه في شهر أكتوبر العام الماضي وقضى مايقارب نصف شهر في سجن معسكر الشهداء الخاص بالمليشيات الاخوانية.

ومنذ اجتياح مليشيات حزب الإصلاح الإخواني وقواته الشمالية لمحافظة شبوة، تتواصل الانتهاكات التعسفية الجسيمة، من قبل مليشيات الأخوان، وتتنوع بين والاعتداءات والاختطافات الاعدامات ومداهمة المنازل وانتهاك حرماتها دون أي وازع ديني او اخلاقي، كما تشهد المحافظة حالة انفلات أمني مريع، وعودة لنشطا التنظيمات الإرهابية التكفيرية، حيث نفذ الطيران الأمريكي المسير ضربات استهدفت تنظيم القاعدة في شبوة خلال الأسابيع الماضية.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق