إسبانيا ثالث بؤرة عالمية لفيروس كورونا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

يافع نيوز – متابعات

تجاوز عدد الوفيات بفيروس “كوفيد 19” في إسبانيا الجمعة، ألف شخص لتصبح ثالث بؤرة عالمية للفيروس بينما تواجه تحدياً في الحصول على الموارد الضرورية من أجل توجيه الرعاية للمصابين.‎

وتوفي اجمالي 1002 في إسبانيا بينما أصيب 19 ألفاً و980 وفقاً لما أعلنه مسئول مركز حالات التأهب والطوارئ الصحية فرناندو سيمون خلال مؤتمر صحفي الجمعة.

وارتفع عدد الوفيات بنسبة 30.6% مقارنة بالمعلن الخميس البالغ 767 ما يمثل حالة وفاة بالفيروس كل 6 دقائق خلال هذه الساعات الـ24 الماضية.

وتحتجز 52% من الحالات المصابة في المستشفيات منها ألف و141 في وحدات الرعاية المركزة.

وتجعل هذه البيانات إسبانيا ثالث بلد باكبر عدد إصابات بعد الصين وإيطاليا.

ووصل العدد في بعض المستشفيات وخاصة في إقليم مدريد مستوى الاكتمال ولم تستطع بعضها قبول المزيد من المرضى.

وقال منسق الطوارئ، إن هناك وحدات رعاية مركزة اضطرت إلى اتخاذ معايير أكثر صرامة في قبول المرضى إزاء زيادة العدد.

وتشهد البلاد حالة تأهب منذ السبت الماضي عندما أمرت الحكومة بإغلاق جانب كبير من النشاط الاقتصادي وكذلك عزل معظم المواطنين في منازلهم بهدف الحد من التفشي السريع للفيروس.

وتعد المنشآت الوحيدة التي لا تزال مفتوحة هي متاجر الأغذية والمنتجات الأساسية وكذلك الصيدليات.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق