كورونا يحصد ضحايا جدد بالصين.. واتهام للمكسيك بنشر الوباء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

ذكرت اللجنة الوطنية للصحة بالصين أن 13 شخصا توفوا بفيروس ، الاثنين، ليرتفع العدد الإجمالي للوفيات بالمرض إلى 3226 في أنحاء البلاد، فيما اتهمت السلفادور المكسيك بنشر “الفيروس القاتل” على أراضيها.

وسجل إقليم هوبي، بؤرة انتشار الفيروس، 12 حالة من الوفيات المذكورة 11 منها في مدينة ووهان عاصمة الإقليم.

وأوضحت اللجنة، الثلاثاء، أنه جرى رصد 21 حالة إصابة جديدة ارتفاعا من 16 حالة في اليوم السابق، ويرفع الرقم إجمالي عدد الإصابات المؤكدة في البر الرئيسي للصين إلى 80881 حالة.

اتهام المكسيك

من جانبه، اتهم رئيس السلفادور، نجيب أبو كيلة، المكسيك بالسماح بركوب 12 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا رحلة مقررة من مكسيكو سيتي إلى سان سلفادور وقال إنه علق كل الرحلات الجوية للركاب بشكل فوري.

ووصف رئيس السلفادور السلطات المكسيكية بأنها “لا تتحلى بالمسؤولية”، فيما لم يقدم أبو كيلة الذي وجه الاتهام في تغريدة على تويتر دليلا أو تفاصيل أخرى بشأن الموقف.

وفي السياق أعلنت المكسيك تسجل 29 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع بذلك إجمالي الإصابات إلى 82 حالة.

وفي كوريا الجنوبية، تم تسجيل 84 إصابة جديدة بفيروس كورونا.

كولومبيا تغلق حدودها

كما أعلن رئيس كولومبيا، إيفان دوكي، أن بلاده ستغلق كل حدودها البرية والبحرية والنهرية اعتباراً من فجر الثلاثاء ولغاية 30 مايو، وذلك للحدّ من تفشّي وباء كورونا المستجدّ.

وقال دوكي في تغريدة على تويتر “لقد أصدرت قراراً بأن يصار اعتباراً من منتصف الليل إلى إغلاق كل الحدود البرية والبحرية والنهرية للبلاد من 17 مارس 2020 ولغاية 30 مايو المقبل”.

حجر صحي في فنزويلا

وفي فنزويلا، أعلن الرئيس نيكولاس مادورو أن بلاده ستطبق حجرا صحيا على مستوى البلاد بعد رصد 16 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، مضيفا أن العدد الإجمالي لحالات الإصابة ارتفع إلى 33.

وقال مادورو في خطاب أذاعه التلفزيون “إنه (الحجر الصحي) ضروري ولا غنى عنه”.

وكانت فنزويلا بدأت الاثنين حجرا صحيا بعدد من الولايات وصفه مادورو بأنه ناجح.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق