رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي يدعو لاتفاق عادل بأزمة سد النهضة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي يدعو لاتفاق عادل بأزمة سد النهضة

يافع نيوز ـ متابعات

دعا رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، موسى فكي، إلى اتفاق عادل حول مفاوضات سد النهضة يستفيد منها جميع أصحاب المصلحة.

جاء ذلك خلال لقائه مع وزير الخارجية الإثيوبي، غدو أندرجاتشاو، بأديس أبابا حيث تناولا آخر التطورات في ملف المفاوضات، وفق بيان اليوم الثلاثاء.

وقالت الخارجية الإثيوبية إن فكي أكد، خلال اللقاء، على ضرورة توصل أديس أبابا والقاهرة والخرطوم لاتفاق عادل حول مفاوضات سد النهضة يستفيد منها جميع أصحاب المصلحة.

فيما أكد أندارجاتشاو على ضرورة أن تكون المفاوضات بشأن سد النهضة متماشية مع مبدأ الاستخدام العادل والمنصف والمعقول للموارد الطبيعية العابرة للحدود.

ويعتبر هذا أول لقاء لمسؤول إثيوبي مع مفوضية الاتحاد الإفريقي حول سد النهضة.

وفي 7 مارس/آذار الجاري، طالب رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، موسى فكي، إثيوبيا والسودان ومصر ، بالسعي لإيجاد صيغة توافقية لتجاوز الخلافات، بشأن ملف سد النهضة.

وكانت أديس أبابا أعلنت عدم مشاركتها في مفاوضات “سد النهضة”، التي كان من المقرر أن تستضيفها واشنطن الشهر الماضي؛ لدراسة مقترحات من وزارة الخزانة الأمريكية حول مسودة الاتفاق الخاص بملء وتشغيل سد النهضة.

كما أعلنت مباشرة بدء تخزين 4.9 مليار متر مكعب من مياه نهر النيل في مشروع “سد النهضة” شهر يوليو/تموز المقبل.

من جانبها، أعلنت رفضها اعتزام إثيوبيا ملء سد النهضة دون اتفاق مسبق، مشيرة إلى أن أديس أبابا تغيبت عن مفاوضات واشنطن بشكل متعمد.

وعبرت وزارتا الخارجية والري المصريتان، في بيان، عن بالغ الاستياء والرفض للبيان الصادر عن وزارتي الخارجية والمياه الإثيوبيتين بشأن جولة المفاوضات حول سد النهضة التي عقدت في واشنطن يومي 27 و28 فبراير/شباط الماضي.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق