روما تتعهد بدعم جهود إزالة السودان من قائمة الإرهاب الأمريكية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

روما تتعهد بدعم جهود إزالة من قائمة الإرهاب الأمريكية

يافع نيوز ـ متابعات

أعلنت إيمانويلا ديل راي، نائبة وزير الخارجية الإيطالي، عزم بلادها القيام ببذل المزيد من الجهود لرفع اسم السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب.

ووصلت ديل إلى الخرطوم، الأربعاء، في زيارة رسمية للسودان، التقت خلالها رئيس الوزراء عبدالله حمدوك ووزيرة الخارجية أسماء محمد عبدالله، وذلك قبل انعقاد لجنة التشاور السياسي بين الخرطوم وروما الخميس.

وقالت، في تصريحات صحفية، إنها قدمت خلال اللقاء دعوة لرئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك من نظيره الإيطالي لزيارة روما، مشيرة إلى أن حمدوك قبل الدعوة وستجرى الزيارة قريبا.

وشددت على أن إيطاليا صديقة مقربة جدا للسودان، معربةً في هذا الصدد عن تطلع بلادها لعلاقات مثمرة مع الخرطوم خلال الفترة المقبلة.

 

وأضافت أن اللقاء تناول موضوع إزالة اسم السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب، وأن بلادها تعتزم بذل المزيد من الجهود في هذا الأمر حتى تقبل الخرطوم على فترة جديدة تشهد تنمية وسلاما.

إيمانويلا ديل راي أبدت كذلك رغبتها في تعزيز العلاقات مع السودان والدفع بها نحو الأمام، وجذب المستثمرين الإيطاليين.

وأعلنت الخارجية الأمريكية، أمس الأربعاء، أنها تنظر في المتطلبات القانونية لاحتمال رفع السودان من لائحة الدول الداعمة للإرهاب، بحسب ما نقلته قناة ”الحرة“ الأمريكية عن متحدثة باسم الوزارة لم تذكر اسمها.

بدوره، أكد رئيس الوزراء السوداني حرص بلاده على تعزيز علاقات التعاون مع إيطاليا في المجالات المختلفة.

 

ومن المقرر أن تنطلق، الخميس، بوزارة الخارجية السودانية، اجتماعات لجنة التشاور السياسي بين السودان وإيطاليا.

ويفتتح الاجتماعات عمر قمر الدين وزير الدولة بوزارة الخارجية السودانية وإيمانويلا ديل راي.

وستتناول الاجتماعات سبل تعزيز العلاقات الثنائية وتطورات الأوضاع الداخلية، بالإضافة إلى التعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والتعليمية والقنصلية.

كما سيتطرق الجانبان إلى الأوضاع الإقليمية والدولية وخاصة مسار العلاقات مع جنوب السودان وأفريقيا الوسطى ومسيرة الحوار مع الولايات المتحدة الأمريكية والعلاقات مع وسوريا.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق