تعرف على أسباب انخفاض درجة حرارة الجسم وكيفية علاجها بسهولة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تعرف على أسباب انخفاض درجة حرارة الجسم وكيفية علاجها بسهولة

يافع نيوز ـ صحة

دائما ما يصاب الأشخاص بهلع عند ملاحظة ارتفاع درجة الحرارة لديهم، ولكن قد لا يبالون بأن انخفاض درجة الحرارة قد يسبب مشاكل هو الآخر، والتي تصل للغيبوبة أو توقف .

وفيما يأتي علامات انخفاض حرارة الجسم وطرق علاجها بسهولة:

يعرف انخفاض حرارة الجسم سريريا بانخفاض في درجة حرارة الجسم الأساسية لأقل من 35 درجة مئوية، ويمكن أن يحدث هذا إما بسرعة كبيرة، من خلال التعرض لدرجات حرارة منخفضة للغاية (مثل السقوط في الماء البارد)، أو على مدى فترة زمنية أطول في بيئات أكثر اعتدالا، أثناء التزلج أو المشي لمسافات طويلة أو السباحة لمسافات طويلة.

وتتراوح درجة الحرارة الطبيعية للبشر بين 36.5 درجة مئوية و 37.5 درجة مئوية، وهناك اختلافات بين الأفراد بسبب العديد من العوامل مثل العمر (حيث تصبح درجة حرارة الرضع والأطفال أعلى قليلا من البالغين)، الجنس ( رجل أو امرأة)، اللياقة البدنية ومستويات النشاط، أوقات اليوم أو أوقات معينة في الشهر للنساء في فترة الدورة الشهرية على سبيل المثال، نوعية الطعام والشراب.

وبشكل عام يعمل جسم الإنسان على التحكم الدقيق في درجة حرارته الأساسية، من خلال عملية تسمى ”التوازن“، وفي بعض الظروف، يمكن أن تتحلل هذه الآلية وتؤدي إلى انخفاض حرارة الجسم أو ارتفاع الحرارة.

المعرضون لانخفاض حرارة الجسم

يعتبر كبار السن والرضع والمرضى الذين يعانون الأمراض المزمنة والأشخاص الذين يعانون  ضعف الإدراك كالخرف، والأشخاص الذين يعانون اضطرابات مزمنة أو حادة في الجلد، هم الأكثر عرضة لخطر الإصابة بخفض حرارة الجسم.

الأسباب

يمكن أن يحدث انخفاض درجة حرارة الجسم بسبب السقوط في الماء البارد أو الوقوف في ملابس مبللة لفترة طويلة جدا، ومع ذلك، يمكن حدوث انخفاض حرارة الجسم حتى في ظروف معتدلة إلى حد ما، مثل ارتداء ملابس غير كافية في الطقس البارد أو العيش في منزل بارد.

أعراض شائعة

الارتجاف، الكلام غير الواضح، معدل التنفس البطيء، الجلد البارد أو الشاحب، الخمول والتعب والنعاس.

وهناك ثلاث فئات من انخفاض حرارة الجسم، مع أعراض متفاوتة في شدتها هي: درجة حرارة الجسم الخفيفة من 32 إلى 35 درجة مئوية؛ وتشمل أعراضها الشعور بالتعب والارتعاش والتنفس قد يكون سريعا في البداية، ودرجة الحرارة المعتدلة من 28 إلى 32 درجة مئوية؛ وتشمل أعراضها الارتباك وتغير مستوى الوعي وبطء معدل التنفس.

أما درجة الحرارة الشديدة وهي التي تقع تحت 28 درجة مئوية؛ فتشمل أعراضها عدم الاستجابة، التنفس البطيء جدا، والغيبوبة.

نصائح للعلاج  

يجب أن تركز الإسعافات الأولية على إخراج المصاب من الماء (إذا سقط  فيه أو كان  يسبح) ونقله إلى منزله، وإزالة أي ملابس مبللة، وتجنب الاتصال المباشر بالأرض الباردة (على سبيل المثال الاستلقاء على منشفة أو بطانية).

كما عليك منح المصاب شرابا دافئا، بشرط أن يكون متيقظا ليتمكن من البلع بسهولة أو تقديم الشوكولاتة.

وبشكل عام، لا يجب وضع المصابين في حمام ساخن أو في غرفة شديدة الحرارة، ولا تقم بتدليك أطرافهم، ولا تستخدم مصابيح التدفئة، ولا تعطهم أي مشروب كحولي.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق