المصافي ترفض ضخ كمية الديزل الممنوحة لكهرباء عدن من شركة فامبا للخدمات النفطية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

المصافي ترفض ضخ كمية الديزل الممنوحة لكهرباء من شركة فامبا للخدمات النفطية

يافع نيوز – عدن – خاص.

ضمن مسلسل تأييد احتكار إستيراد المشتقات النفطية ونسفا لقرار رئيس الجمهورية رفضت شركة مصافي عدن ضخ كمية الديزل المقدمة من شركة فامبا للخدمات النفطية لكهرباء العاصمة المؤقتة عدن التي تواجه خطر توقف محطاتها التوليدية وذلك لنفاذ كميات الوقود.

وقالت مصادر مطلعة أن مدير مصافي عدن المهندس محمد يسلم رفض اليوم الثلاثاء التوجيه بضخ كمية الديزل والمقدرة ب3400 طن متري من المخزون الخاص بالشركة في خزانات المصافي.

وأوضحت المصادر بأن المساعي التي بذلها المسؤولين في وزارة الكهرباء وشركة فامبا والتي استمرت حتى فجر اليوم الثلاثاء قد فشلت في إقناع مدير مصافي عدن المهندس محمد يسلم للسماح بضخ الكمية من خزانات المصافي إلى محطات توليد الكهرباء دون ابداء اي اسباب او مبررات.

وحمل مسؤولو وزارة الكهرباء مدير مصافي عدن المسؤولية الكاملة عن هذا التصرف الغير مسؤول والذي سوف يتسبب بزيادة معاناة المواطنين في العاصمة عدن والمحافظات المجاورة جراء تزايد ساعات انطفاء الكهرباء وقرب توقفها الكلي.

واعتبر مراقبون أن هذا الإجراء الذي اتخذه المهندس محمد يسلم مدير مصافي عدن لم يتخذه من تلقاء نفسه وإنما جاء بإيعاز من قوى النفوذ المسيطرة على استيراد المشتقات النفطية للسيطرة على عملية الاستيراد وتموين السوق المحلية بالمشتقات النفطية وعدم السماح بدخول أي منافسين ولو على حساب أزمات ومعاناة المواطنين.

وكانت شركة فامبا للمحروقات النفطية قد أعلنت مساء أمس الأثنين عن تقديم 3400 طن متري من مادة الديزل من المخزون الخاص بالشركة في خزانات المصافي لكهرباء عدن التي اعلنت عن قرب نفاذ وقود الكهرباء , وذلك تقديرا من الشركة تجاه معاناة المواطنين والوضع العام في العاصمة عدن .

الجدير ذكره بأن قوى النفوذ قد احكمت سيطرتها على شركة مصافي عدن التي ضلت منذ انشاءها تحت سيطرة الدولة وتؤدي دورها الريادي برفد الاقتصاد الوطني غير أن لوبي الفساد استطاع تحويل هذه المنشأة الوطنية الى منشأة خاصة وتسخيرها لصالح لوبي الفساد المتحكم بعملية استيراد الوقود وتحويلها إلى خزانات لشحنات وقود المتنفذين.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق