قبائل باكازم بالمحفد تحمل الميسري وابومشعل مسؤولية قتل وأستهداف أبنائها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قبائل باكازم بالمحفد تحمل الميسري وابومشعل مسؤولية قتل وأستهداف أبنائها

يافع نيوز – متابعات.

حملت قبائل باكازم في مديرية المحفد، وزير الداخلية اليمني ، احمد الميسري ، ومدير أمن محافظة ابين علي الذيب ” ابو مشعل ” مسؤولية إستهداف وقتل أبنائهم في المديرية وبدماً بارد .

وقال كبار مشائخ واعيان وشخصيات باكازم ان الوضع الامني بالمحفد بات وضعا كارثي خاصة مع وجود قوات امنية وعسكرية تابعة للشرعية تسرح وتمرح في ارجاء المديرية دون ان تحرك ساكنا لذلك.

 واشاروا الى ان تلك القوات جلبت معها البلاء للمديرية وأعادت حماية وتقوية نشاط العناصر الارهابية المتطرفة التي تقتل ابنائهم بشكل شبه يومي .

ورفض ابناء المحفد ان تكون مديريتهم مسرحا لتصفية حسابات بعض المأزومين الذين اتخذوا من تلك العناصر الإرهابية مصدر تهديد لأبناء باكازم حتى يتسنى لهم تمرير مشاريعهم العدوانية ومصالحهم الخاصة على جثث ابناء المحفد.

ودعت كبار ومشائخ واعيان باكازم كل ابناء المحفد الى التصدي لتلك العناصر ومجابهتها بشتى الوسائل ، محملين الميسري وابومشعل ومن اسموهم ” ادواتهم الرخيصة التي تسرح وتمرح في المديرية وتعبث بامنها وإستقرارها ” كامل المسؤولية في ذلك .

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق