هيئة رئاسة المجلس الانتقالي تقف امام خروقات الحكومة ومحاولات الالتفاف على اتفاق الرياض

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

هيئة رئاسة المجلس الانتقالي تقف امام خروقات الحكومة ومحاولات الالتفاف على

يافع نيوز – – خاص.

عقدت هيئة رئاسة صباح اليوم الأحد، اجتماعها الدوري برئاسة الأستاذ أحمد حامد لملس، الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس، القائم بأعمال رئيس المجلس.

ووقفت الهيئة أمام محاولات الحكومة اليمنية الالتفاف على اتفاق الرياض بعد أن بادر المجلس الانتقالي بتنفيذ الغالبية العظمى من التزاماته وسحب القوات العسكرية، فيما رفضت الحكومة تنفيذ إي مما عليها من التزامات سواء في الجانب السياسي أو العسكري أو الامني، بل وحاولت الدفع بعناصر إرهابية ضمن لواء الدفاع الساحلي وهي غير مقيدة في كشوفات اللواء لترتيبها في مواقع تهدف إلى فتح خطوط ساخنة لتصعيد الأوضاع العسكرية في العاصمة عدن من الجهة الغربية، إضافة إلى التصعيد المستمر من الجهة الشرقية في أبين وشبوة.

وعبّرت هيئة الرئاسة عن شكرها للدور الذي لعبته قيادة المملكة العربية السعودية لمعالجة التوتر وإعادة المجموعات العسكرية من حيث أتت والالتزام بالحل الذي تتوصل إليه القيادات العليا من الطرفين وتحت إشراف قيادة العربي للتسريع بتنفيذ الاتفاق بشقيه العسكري والأمني.

وأشادت الهيئة بيقظة القوات المسلحة الجنوبية واستعدادها للتضحية والدفاع عن منجزات وتضحيات شهدائه وإفشال مؤامرات الإخوان وعناصر القاعدة المدعومين من قبل الحكومة لتفجير الأوضاع وإقلاق الأمن والسكينة العامة.

وحيّت هيئة الرئاسة الهِمة والتفاعل الكبيرين للشعب الجنوبي والاستعداد لوقف المؤامرات، مؤكدة أن قيادة المجلس والقوات المسلحة الجنوبية والأمن الجنوبي لديها كل القدرات للتعامل مع هذه المؤامرات وإفشالها.

وناقش الاجتماع التقرير المُقدم من المستشار العسكري لرئيس المجلس والمختص بالمستجدات العسكرية في محافظة أبين.

وفي نهاية الاجتماع وقفت الهيئة أمام عدد من التقارير المتعلقة بالحوار الجنوبي ونتائج تنفيذ بعض القرارات الصادرة عن الدورة الثالثة للجمعية الوطنية ومقترحات رئاسة الجمعية الوطنية والأمانة العامة لتنفيذها، بالإضافة إلى عدد من المواضيع الأخرى المتعلقة بالعمل الداخلي للمجلس واتخذت مايلزم بشأنها.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق