عاجل.. انهيار فضيع للعملة اليمنية لم تصله في تاريخها وسط عرقلة الشرعية لاتفاق الرياض والبدء باجراءات اقتصادية جديدة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

عاجل.. انهيار فضيع للعملة اليمنية لم تصله في تاريخها وسط عرقلة لاتفاق والبدء باجراءات اقتصادية جديدة

 

يافع نيوز – خاص:

واصلت العملة اليمنية الانهيار بمقابل العملات الاجنبية وسط تدهور اقتصادي مريع وارتفاع جنوني للاسعار والمواد الغذائية.

والبغت مصادر مصرفية “يافع نيوز ” ان الانهيار في العملة قد يصل بالدولار الى مستوى 1000 ريال للدولار الواحد، حيث بات سعره منذ مساء امس الثلاثاء 682 فيما وصل سعر الواحد 178 ريال يمني.

 

وتعد هذه الارقام هي الاولى التي يصل اليها في تاريخه، وذلك وسط عرقلة الشرعية اليمنية الذي بموجبه يمكن معالجة بعض اوجه القصور الاقتصادي والحفاظ على العملة من الانهيار.

وفشلت الحكومة اليمنية والشرعية في انتشال الوضع الاقتصادي رغم الدعم الكبير الذي قدمته دول العربي للبنك المركزي الذي يعاني هو في الاساس من فشل مريع وعجز اداري اوصل الوضع الاقتصادي الى الحضيض.

 

ويعاني الشعب من مجاعة حقيقة نتيجة افتقارهم للغذاءوانعدام المعاش الشهري الغير كافي اصلا لتوفير مواد غذائية لاسرهم،  فضلا عن انهيار اقتصادي لا تستطيع الطبقة الوسطى التغلب عليه فضلا عن الطبقة المتدنية وذات الاجور اليومية والاجور المحدودة.

 

وتزيد هذه الاوضاع التي تتسبب بها شرعية الفشل والفساد من المعاناة بحق الشعب، حسث يتمسك الرئيس اليمني المزعومة شرعيته، بمجاميع من اتباعه واتباع الاخوان المسلمين حزب الاصلاح الفاسد لنهب ايرادات وخيرات البلد خاصة محافظات دون محاسبة او رقابة ووسط تنامي حسابات وارصدة الفاسدين والمسؤولين بحكومة هادي وشرعيته.

 

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق