فواكه تصبح مفيدة أكثر إذا أكلتها بقشرتها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
آخر الاخبار, طب وصحة 16 يناير 0

33

يافع نيوز – منوع:

تعتبر الفواكه غذاء لا غنى عنه في أي نظام صحي. وقد اعتاد بعض الأشخاص على تقشير الغلال رغم أن القشرة تحتوي على مواد مغذية ومركبات حيوية مفيدة للجسم.

وقالت مجلة “تيك بيت” الإسبانية إن هذه العادة شائعة جدا لدى الكثير من الأشخاص الذين يتخلصون من قشور الغلال ولو كانت صالحة للأكل، كما هي الحال بالنسبة للتفاح أو للإجاص (الكمثرى). فتقشير الفواكه يعني التخلّص من جزء أساسي من فوائدها، فهي منخفضة والسكريات والدهون، وتمثل مصدرا هاما للألياف التي تسهّل عملية العبور المعوي، وتولد الشعور بالشبع، كما تساهم في حماية الغشاء المخاطي للأمعاء.

وأضافت المجلة أن بعض قشور الفواكه غنية بالمعادن والفيتامينات، على غرار الحمضيات. وتشير بعض الدراسات إلى أن قشور وبذور الكثير من الفواكه أكثر ثراء بمضادات الأكسدة مقارنة باللب. لكن ذلك لا يعني أن تناول الفاكهة مقشرة لا يوفر كميات هامة من المغذيات.

ويجب أن نأخذ بعين الاعتبار أيضا أن الفواكه، شأنها شأن الأطعمة الأخرى، يمكن أن تفقد جزءا من قيمتها الغذائية اعتمادا على طهوها. وبعض الثمار تكون مفيدة أكثر عند استهلاكها بقشورها. وعند تناول الأطعمة دون تقشير، يجب غسلها بشكل جيد لإزالة آثار المبيدات والبكتيريا.

ونقدم هنا 4 فواكه ينصح بأكلها بقشرتها:

1- الموز

أفادت المجلة بأن سكان بعض المناطق في العالم يتناولون الموز بقشرته على غرار الهند. ومن الشائع استهلاك قشرة الموز مخبوزة أو مقلية، رغم أن هناك طريقة أخرى لتناولها تتمثل في تضمينها في العصائر. وفي هذه الحالة، بإمكانك غليها في الماء كي تصبح طرية أكثر.

وحسب خبيرة التغذية لورا فلوريس “إذا كان الموز غنيا بالبوتاسيوم والمغنيسيوم والألياف وفيتامينات مثل الفيتامين ب6 وب12، فإن تناول القشرة سيزيد من نسبة جميع هذه العناصر المغذية”.

 

2- الليمون

الليمون من الفواكه التي توفر العديد من الفوائد الصحية، لأنه غني بالفيتامين “سي” وحامض الستريك والبوتاسيوم ومضادات الأكسدة، إلى جانب نسبة منخفضة من السعرات الحرارية. وجزء كبير من هذه المواد المغذية يوجد في القشرة، وخاصة مضادات الأكسدة.

كما أن هذه الحمضيات غنية بالألياف القابلة للذوبان التي تحسن عملية الهضم والعبور المعوي. لكن هذه الميزات غير موجودة في العصير، وإنما في القشر الأبيض لليمون، لذلك من المستحسن تناول الثمرة بأكملها.

3- والحمضيات الأخرى

غالبا ما نزيل قشور البرتقال، رغم أنها تحتوي على نسبة هامة من المواد المغذية. وتحتوي قشور البرتقال على الفيتامين “سي” أكثر من اللب. وبينما توفر القشرة حوالي 136 ملليغرام من الفيتامين “سي” لكل 100 غرام، يحتوي اللب على حوالي 71 ملليغرام. كما تحتوي قشرة البرتقال على نسبة عالية من الفيتامين “أ” و”ب” والمعادن الأخرى مثل الكالسيوم والسيلينيوم والمنغنيز والزنك بنسبة أكثر من اللب.

 

وتشير بعض الدلائل إلى أن قشرة البرتقال يمكن أن تساعد في تخفيف الوزن. وقشور ثمار الحمضيات غنية بشكل كبير بالمغذيات، كما هي الحال مع قشور اليوسفي، الذي لديه تأثير مضاد للأكسدة، وهي غنية أيضا بالفلافونويدات مثل الهيسبيريدين.

 

4-

أشارت المجلة إلى أن التفاح هو ثمرة مفيدة فعلا للصحة، ولتعزيز فوائده الإيجابية للجسم يستحسن تناوله دون تقشيره. مقارنة بالتفاح المقشّر، يحتوي التفاح مع قشرته على الفيتامين “ك” بنسبة تتجاوز 332%، ونسبة أكثر بـ142%من الفيتامين “أ”، ونسبة تفوق 115% من الفيتامين “سي”، ونسبة أعلى من 20% من الكالسيوم، وأكثر من 19% من البوتاسيوم.

 

بالإضافة إلى ذلك، تحتوي قشرة التفاح على البكتين وحمض أوروليك، الذي له تأثيرات إيجابية على الصحة. والبكتين يساعد في تحسين عملية العبور المعوي ويمكن أن يساعد أيضا في التحكم في مستويات الكولسترول والسكر في الدم.

كما تحتوي قشرة التفاح على البوليفينول الذي يعرف بتأثيره المضاد للأكسدة ولالتهابات الأمعاء.

 

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق