دولة الامارات تدشن 2020 بحملة صحية شاملة في الساحل الغربي اليمني.

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
يافع نيوز دولة الامارات تدشن بحملة صحية شاملة في الساحل الغربي اليمني. - يافع نيوز

محرك البحث

أخر الأخبار

دولة الامارات تدشن 2020 بحملة صحية شاملة في الساحل الغربي اليمني.

يافع نيوز – خاص

أطلقت دولة العربية المتحدة مطلع هذا العام ٢٠٢٠ حملة جديدة وواسعة لمكافحة الأوبئة الفتاكة التي عادت بالإنتشار في مديريات الساحل الغربي اليمني ، وذلك في إطار برنامج الإستجابة الطارئة وتلبية لنداء استغاثة من الجهات المختصة.
وتشمل الحملة توزيع كميات كبيرة من الأدوية والمحاليل المخبرية للقطاع الصحي في مختلف المديريات المحررة بالساحل الغربي يعقبها حملة الرش الضبابي لمكافحة البعوض والحشرات الناقلة للوباء .
وتسلمت إدارات المستشفيات العامة والميدانية في مديريات المخا بمحافظة والدريهمي والتحيتا وحيس بمحافظة خلال اليومين الاولى من العام الجديد وشملت الكميات المطلوبة من الأدوية والمحاليل المخبرية وبما يمكنها من استقبال مئات الحالات المصابة بالحميات والإسهالات المائية الحادة ، تجسيدا للهدف الإنساني المنشود من قبل دولة الإمارات والمتمثل في تقديم الخدمات الطبية المجانية للمواطنين وتخفيف المعاناة عن كاهلهم .
وثمن مدير عام مديرية المخا عبدالرحيم الفتيح ومدير المستشفى في المديرية صالح اليافعي ومدير مستشفى التحيتا شائع علي الدور الكبير لدولة الإمارات العربية في تطبيب أهالي مديريات الساحل الغربي وإنقاذ مئات المصابين بحمى الضنك والملاريا والإسهالات المائية الحادة يوميا .
وأكدوا أن دولة الإمارات العربية المتحدة عودتهم منذ تحرير مديريات الساحل الغربي على سرعت تلبية اي نداء استغاثة سيما عندما يتعلق الأمر بحياة الناس.
وعبروا عن بالغ الشكر والإمتنان لدولة الإمارات حكومة وشعبا .
يشار إلى أن دولة الإمارات، وعبر ذراعها الإنسانية هيئة الهلال الأحمر ، رفعت مطلع الإسبوع الماضي وتيرة دعمها للقطاع الصحي في مديريات الساحل الغربي تلبية لنداء استغاثة من الجهات المختصة جراء عودة الأوبئة بالإنتشار وتسجيل مئات الحالات المصابة يوميا ، وعلى رأسها حمى الضنك
وقد حفل عام التسامح ببرنامج صحي متميز للهلال بالساحل الغربي على مستوى البنية التحتية او الاستجابات الطارئة والزيارات الميدانية، فقد نظم الهلال الاحمر الذراع الانساني لدولة الامارات خمس حملات صحية لمكافحة مرض الكوليرا والملاريا وحمى الضنك شملت جميع المديريات المحرره بالساحل استفاد منها ٢٤ الف نسمة كما تمكنت العيادات المتنقلة من معالجة ٥٨ الف مواطن بالساحل وتم إنشاء واعادة ترميم ٢٤ مرفقا صحيا.
الى جانب القايم بالحملات التوعوية و الوقائية وتزويد اكثر من سبعه مستشفيات بالادوية اللازمة بشكل دوري وكذا تاثيت ٨ مراكز صحية وتزويدها بالمعدات الطبية اللازمة لخدمة المواطنين يقدر عدد المستفيدين من المشاريع الصحية ٣٤٠ الف مواطن من اهالي الساحل الغربي.

شاركنا ..

إعجاب تحميل...

وسوم :

شاركنا الخبر

أخبار ذات صله

7ads6x98y

%d مدونون معجبون بهذه:

https://www.googletagmanager.com/gtag/js?id=UA-34464396-2

window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-34464396-2');

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق