ناشطون جنوبيون: قمة السخف والاستهتار هو إطلاق قناة ” العربية ” اسم “الحراك الجنوبي” على اشخاص بعدد اصابع اليد يوالون الحوثي بصنعاء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

 

يافع نيوز – :

وصف ناشطون إطلاق قناة ” العربية ” اسم ” الحراك الجنوبي على اشخاص بعدد اصابع اليد يتواجدون بصنعاء ويوالون ، بانه أسلوب رخيص وغير مسؤول من  قناة العربية.

واثار اطلاق العربية على افراد يتواجدون بصنعاء الى جانب كانوا قبل سنوات ضمن الحراك الجنوبي، وتخلوا عنه وقاموا بتأييد الحوثي، اثار استياء واسع مع تكرار قناة العربية إستهدافها للقضية الجنوبية تارة واتخاذ سياسة التهميش والتجاهل للشعب الجنوبي الذي لولاه لما انتصر العربي على مليشيات ايران الحوثي ولم كسر النفوذ التوسع الايراني نحو باب المندب وعدن.

ونشرت العربية خبراً قالت فيه” مصادر: خلاف بين مليشيات الحوثي وحلفاءها في الحراك الجنوبي ” حيث اطلقت القناة ” إسم الحراك الجنوبي على افراد بعدد اصابع اليد متحوثين ويتواجدون بصنعاء منذ قبل الحرب، بينما الحراك الجنوبي هو ثورة شعبية جنوبية سلمية .

وقال ناشطون جنوبيون أن إطلاق العربية هذا الوصف يدل  على فشل سياسة القناة وطعنها للجنوب والحراك الجنوبي الذي يشكل قواعده الشعب الجنوبي بتضحياته الجسيمة التي قدمها منذ عام 2007 في نظام علي عبدالله صالح وطغيانه حينما كانت قناة العربية تعتبر صالح فارس العرب وحليف موثوق وتطبل له ليل نهار قبل ان يتحالف مع الحوثي ويسلمهم المعسكرات والجيش .

واضافوا، الحراك الجنوبي خلال الغزو الحوثي  للجنوب كان في مقدمة التصدي للتمدد الحوثي الايراني وان من افراد ذهبوا لصنعاء وهم بعدد اصابع اليد لا يعتبر ان تصفهم قناة العربية بأنهم ” الحراك الجنوبي”.

 

إعجاب تحميل...

# #الجيش_اليمني #

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق