اخبار السعودية اليوم - هل تحمي «القفازات» من «كورونا»؟.. أخصائي يجيب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تواصل- فريق التحرير

مع تزايد البحث عن طرق ووسائل للوقاية من انتشار فيروس المستجد (كوفيد 19)، اتجه العديد من الناس إلى ارتداء القفازات تجنبًا لملامسة الأسطح التي ينتقل عبرها، وهو ما دفع جهات رسمية محلية ودولية وأطباء إلى كشف حقيقة دور القفازات في الوقاية من الفيروس.

في هذا الصدد، أكد أخصائي طب العائلة الدكتور أحمد عبد الملك أن ارتداء القفازات يجب أن يقتصر على الطواقم الطبية داخل العيادات والمستشفيات الخاصة فقط للوقاية من الجراثيم والفيروسات التي قد يحملها المرضى، مشيرًا إلى أنه يخلعها بمجرد انتهاء عمله.

وفيما يخص عامة المواطنين، أوضح أنه لا توجد توصية طبية بارتداء القفازات؛ للوقاية من كورونا، خاصة مع انتشاره عن طريق اللمس.

وحذّر من أن الفيروس لو كان موجودًا على الأسطح ثم لمس الإنسان عينه أو أنفه أو فمه فسينتقل إليه سواء كان مرتديًا قفازات أم لا.

تحذير عبد الملك، كانت أشارت إليه وزارة الصحة عبر حسابها بتويتر، مطلع الأسبوع، من أن لبس القفازات لا يحمي من فيروس كورونا الجديد؛ حيث إنها مصدر للتلوث وتعطي شعورًا كاذبًا بنظافة اليدين، وشددت الوزارة على ضرورة غسل اليدين باستمرار وعدم لبس القفازات إلا للضرورة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق