اخبار السعودية اليوم - «مكافحة الفساد» تطلق سراح متهمين في قضايا الاختلاس والرشوة.. ما السبب؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تواصل – فريق التحرير:

أوضح المتحدث باسم هيئة الرقابة ومكافحة الفساد، أحمد الحسين، أن الهيئة أطلقت سراح بعض المتهمين الذين تم توقيفهم مؤخراً لتورطهم في قضايا الفساد المالي والإداري احترازياً بسبب فيروس “”.

وقال الحسين، إن رئيس وحدة التحقيق الجنائي في الهيئة رأى إطلاق سراح بعض المتورطين في جرائم الفساد احترازياً بالكفالة الحضورية من أجل تعزيز الإجراءات التي اتُّخذت للوقاية من فيروس “كورونا”، مبيناً أن إطلاقهم لا يؤثر على سير عملية التحقيق.

وأضاف، خلال مداخلة مع قناة “العربية”، أن الهيئة أطلقت سراح آخرين لعدم ثبوت تورطهم في قضايا الفساد، كما أطلقت سراح آخرين بكفالة لحين المحاكمة، وذلك لكون الجرائم التي ارتكبوها لا تندرج ضمن الجرائم الموجبة للتوقيف.

وفيما يتعلق بالتشهير بالمتورطين في الفساد، شدد الحسين على أن التشهير عقوبة تتطلب صدور حكم قضائي نهائي ينص على التشهير، مؤكداً أن الأحكام التي سوف تصدر بحقهم إن تضمنت التشهير فسيتم التشهير بهم.

يذكر أن هيئة الرقابة ومكافحة الفساد أوقفت 298 شخصاً، بينهم قضاة وضباط ومسؤولون بالتعليم، بعد التحقيق مع أكثر من 800 شخص على صلة بقضايا فساد مالي وإداري واستغلال النفوذ الوظيفي.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق