اخبار اليمن | ذمار.. مليشيا الحوثي تستهدف الباعة بهدف الاستيلاء على إيراداتهم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الاثنين ، ٠٦ مايو ٢٠٢٤ الساعة ٠٢:٠٠ صباحاً (يمن فويس / خاص)

اوضحت مصادر محلية أن مليشيات الحوثي الإرهابية التابعة لإيران تواصل توسيع أعمالها الإجرامية في تضييق الخناق على الباعة في عدد من أسواق مدينة ذمار، خلال الأيام القليلة الماضية

 

 

وأشار إلى أن عمليات تضييق الخناق التي تقوم بها مليشيات الحوثي جاءت من خلال حملة تستهدف الباعة بهدف إجبارهم على الانتقال إلى أسواق مستحدثة تعود إيراداتها لصالح الجماعة الحوثية.

 

وأكدت مصادر إعلامية نقلا عن مصادر محلية أن مليشيات الحوثي الإرهابية بدأت مطلع الأسبوع الجاري ، بتنفيذ حملة طرد وإجبار واعتقال ضد الباعة في أسواق ذمار، وبالتحديد في أسواق (المثلث - الأزرق - الفراصي - الورقي - الدائرة - كمران)، بعد أشهر قليلة من استهدافها الباعة في أسواق أخرى.

 

وبحسب نفس المصادر، فإن المليشيات الحوثية تهدف إلى إغلاق الأسواق المذكورة اسماؤها في الأعلى، كونها استثمارات خاصة لشخصيات اجتماعية ورجال أعمال، ونقل الباعة باستخدام سلاح الدولة إلى أسواق مستحدثة مؤخراً تعود إيراداتها إلى خزينة المليشيات.

 

وخلال الأشهر الماضية من العام الجاري 2024م، أغلقت مليشيا الحوثي الإرهابية أكبر أسواق مدينة ذمار وهو سوق عنس، وأسواق أخرى هي "المحافظة، وعمران، والمرور"، ونقلت الباعة الذين كانوا فيها إلى سوقي المركزي القديم والجديد، وهما سوقان تذهب إيراداتهما لخزينة المليشيات، فيما الأسواق التي تم إغلاقها كانت لمستثمرين من أبناء المحافظة.

 

وتسعى مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة إيرانياً، إلى الاستحواذ والهيمنة على الأسواق بشكل عام في مناطق سيطرتها، بما فيها أسواق محافظة ذمار، وشملت مراحل إغلاق عدة وبشكل تدريجي، فيما ما تزال بقية الأسواق الأخرى التي لا يتجاوز عددها أصابع اليد، تحت التهديد، وفيما يبدو أن إغلاقها سيكون قريباً، وهي المرحلة الأخيرة لإغلاق أسواق المستثمرين واستحواذ المليشيات على السوق بشكل عام.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة يمن فويس ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من يمن فويس ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق