اخبار اليمن | بعد 12عاماً من فراره.. : أولياء دم ضحية الحسوة يطالبون القضاء الأعلى بسرعة تنفيذ الأحكام بحق المجرم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الساعة ٠٤:٥٩ مساءً (يمن فويس / خاص)

ناشد أولياء دم سامح عبدالجليل عبدالغني هزاع الأجهزة القضائية في العاصمة سرعة محاكمة القاتل الذي ظل فاراً من وجه العدالة لأكثر من 12عاماً معاذ عبدالغني حسن ناجي الحمش وبصورة عاجله لياخذ اقصى العقوبة ويكون عبرة لغيره.

وقال أولياء الدم في مناشدة إلى رئيس القضاء الأعلى والنيابة العامة في عدن :"نناشدرئيس مجلس القضاء الاعلى والنائب العام بالتوجيه بسرعة محاكمة المتهم الذي ظل فاراً منذ وقع الجريمة في 30/11/2012" مضيفين:لقد ظل فاراً من وجه العدالة لنحو 12 عاماً لكن النجاجات التي حققها ضباط وأفراد شرطة البريقه واثمرت في القبض عليه قبل أسبوعين".

وطالب أولياء الدم بالقصاص تعزيراً لردع منفذ الجريمة (الحمش) وكل من يحاول الفرار تنفيذاً للأحكام القضائية وإعلاء للعدالة والقانون وشرع الله الذي ينشده والد وأسرة الضحية سامح.

وأعرب والد وأولياء دم قتيل الحسوة سامح عبدالغني هزاع عن شكرهم لمدير أمن عدن اللواء ركن مطهر الشعبي وللبطلان العقيد نجيب سالم الردفاني ونائبه فهدالحجيلي الذين كان لهم الدور البارز في إلقاء القبض على القاتل وإعادته إلى السجن بعد ان عجز البحث الجنائي واقسام الشرط والأجهزة الأمنية في القبض عليه طوال السنوات الماضية والذي كان خلالها يهدد أسرة القتيل وكل أبناء منطقته بشكل مباشر أو غير مباشر ويبلغهم بأنه التحق بتنظيم القاعدة وأصبح بحمايته ولا يمكنهم الإقتصاص منه.

وقال أولياء الدم لقد فقدنا طوال السنوات الماضية الأمل في تنفيذ الأحكام التي صدرت بحق القاتل لكن النجاحات الأمنية في عدن اعادة لنا الأمل في إعلاء القانون ولذا نأمل من رئيس القضاء الأعلى سرعة إعلاء صوت العدالة وتنفيذ حكم الله وشرعه بأسرع وقت.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة يمن فويس ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من يمن فويس ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق