اخبار اليمن | كيف تسلل الجندي المصري إلى داخل إسرائيل وقتل ثلاثة جنود؟.. تحقيق يكشف التفاصيل!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الساعة ١١:٤٤ مساءً (يمن فويس: يمن فريدم)

 

أفاد تحقيق للجيش الإسرائيلي بأن الشرطي المصري، الذي قتل 3 من جنوده السبت وأصاب ضابطا، دخل من "معبر خاص" وكان يحمل بندقية كلاشينكوف قديمة وسكاكين ومصحفا.

 

نتائج التحقيق، التي نشرتها الأحد وسائل إعلام عبرية بينها القناة "12" وصحيفة "يديعوت أحرونوت"، خلصت إلى أن "الجندي المصري لم يتسلل عبر فجوة في السياج الحدودي ولم يتسلقه، بل دخل من معبر طوارئ مخصص لمرور القوات إلى الجانب المصري من الحدود عند الحاجة".

 

وأضاف أن الجندي غادر معسكره ليلا وسار حوالي 5 كيلومترات مسلحا ببندقية كلاشينكوف قديمة وصولا الى المعبر وكان بحوزته 6 مخازن ذخيرة وسكاكين كوماندوز ومصحف، وقطع الأصفاد الموضوعة على المعبر بسكين.

 

التحقيق ذكر أيضا أن "الجندي المصري خطط لكل خطوة مسبقا وكان يعرف المنطقة جيدا، بما في ذلك موقع المراقبة الذي قتل فيه الجنديين الإسرائيليين، بحكم عمله حارس حدود".

 

وتابع أن الجنديين الإسرائيليين تسلما موقعهما الساعة 21:00 (ت.غ+2) السبت في نوبة خدمة مدتها 12 ساعة، وفي الساعة 04:15 تواصل معهما زملاؤهما وأجابا أن كل شيء على ما يرام، وكانت هذه آخر مرة يتم فيها التواصل معهما.

 

وتشير تقديرات الجيش الاسرائيلي إلى أن الجندي المصري أطلق عليهما الرصاص حوالي الساعة السادسة صباحا السبت وأرداهما قتيلين.

 

وبعد أن قتلهما، وفقا للتحقيق، "أعد الجندي مخبأ لنفسه لمواصلة التخفي في الأراضي الإسرائيلية، واستقر على عمق كيلومتر ونصف شرق السياج، وساعدته التضاريس الجبلية للمنطقة التي تضم العديد من المنحنيات والطيات، في تنفيذ خطته".

 

وفي حوالي الساعة 09:00، وصل قائد الفصيل الإسرائيلي إلى الموقع واكتشف مقتل مجند ومجندة، وعندها أدرك الجيش أن هناك هجوما، وآنذاك تلقى الجيش الإسرائيلي رسالة من مصر مفادها أن شرطيا مصريا مفقود، بحسب التحقيق.

 

وبعد عملية تمشيط إسرائيلية واسعة، شاركت فيها طائرات بدون طيار، تم رصد موقع الجندي المصري، وبعد الساعة 11 صباحا بقليل، اشتبك الجندي مع قوات إسرائيلية تقدمت نحوه وقتل جنديا ثالثا وأصاب ضابطا في تبادل لإطلاق النار قبل مقتله.

 

وفي مستهل الاجتماع الأسبوعي لحكومته الأحد، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن "الحادث خطير وغير عادي وسيتم التحقيق فيه بدقة"، وفقا لصحيفة "يديعوت أحرونوت".

 

وأردف أن "إسرائيل بعثت برسالة واضحة إلى الحكومة المصرية بأننا نتوقع أن يكون التحقيق المشترك دقيقا وشاملا، وهذا جزء من التعاون الأمني ​​المهم بيننا والمستمر لمصلحة البلدين منذ سنوات".

 

وحتى الساعة 12:50 بتوقيت غرينتش لم يصدر تعقيب رسمي من القاهرة بشأن نتائج تحقيق الجيش الإسرائيلي ولا تصريح نتنياهو.

 

وخلافا للرواية الإسرائيلية، قال الجيش المصري في بيان، السبت، إن أحد عناصر الأمن المكلفة بتأمين خط الحدود الدولية طارد عناصر تهريب المخدرات فجر السبت.

 

وأضاف أنه "أثناء المطاردة قام فرد الأمن باختراق حاجز التأمين وتبادل إطلاق النيران مما أدى إلى وفاة 3 من عناصر التأمين الإسرائيلية وإصابة 2 آخرين، بالإضافة إلى وفاة فرد التأمين المصري أثناء تبادل إطلاق النيران".

 

وترتبط مصر وإسرائيل بمعاهدة سلام منذ 1979، ولا تزال تل أبيب تحتل أراضٍ في كل من فلسطين وسوريا ولبنان منذ حرب 5 يونيو/ حزيران 1967.

 

ومن أصل 22 دولة عربية، تقيم 6 دول هي مصر والأردن والإمارات والبحرين والسودان والمغرب علاقات معلنة مع إسرائيل.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة يمن فويس ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من يمن فويس ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق