فيس بوك يبيع الإعلانات في الصين بهذه الطريقة - seo

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

شكل فيس بوك في الأسابيع الأخيرة فريقًا هندسيًا جديدًا في سنغافورة للتركيز على أعمالها الإعلانية المربحة في الصين، وفقًا لثلاثة أشخاص مطلعين.

ويأتي هذا بالتوازي مع انتقادات الرئيس التنفيذي مارك زوكربيرغ للصين لكونها تعيق صناعة التواصل الاجتماعي باستخدام سياسات الرقابة التي تنهجها.

وقالت المصادر إن الفريق في مقر آسيا والمحيط الهادئ على موقع مكلف بتطوير أدوات لشراء الإعلانات للعملاء الصينيين الذين يتعين عليهم حل قيود الإنترنت في الصين المعروفة باسم “جدار الحماية العظيم”.

وحسب مصادرنا فهذه هي المحاولة المهمة الأولى لشركة فيس بوك لتطوير أدوات الإعلانات المحلية خارج مقرها في وادي السيليكون، حيث تم تنفيذ الأعمال الهندسية ذات الصلة بالصين سابقًا.

أكد فيس بوك على إنشاء الفريق الجديد، وهو يمتلك مهمة “آسيا أولاً” ويتألف من فرق فرعية لكل من المنتج و “نزاهة العمل” التي لم تتمتع بها أي من فرقه سابقا.

وقالت متحدثة باسم الفريق إن الفريق سيخدم “آسيا وكذلك معلنينا العالميين”.

يُقدر المحللون أن “فيس بوك” يبيع مساحة إعلانية تزيد عن 5 مليارات دولار سنويًا للشركات الصينية والوكالات الحكومية التي تتطلع إلى الترويج لرسائلهم في الخارج.

وهذا يجعل الصين أكبر بلد في فيس بوك من حيث الإيرادات بعد الولايات المتحدة، التي حققت مبيعات إعلانات بقيمة 24.1 مليار دولار في عام 2018.

كان زوكربيرغ يأمل ذات مرة أن يتمكن موقع فيس بوك من إيجاد لتشغيل شبكته الاجتماعية في الصين، من خلال زيارة رفيعة المستوى للبلاد في عام 2016.

وقال مصدر إن مديري المنتجات قاموا برحلات “تبادل المعرفة” إلى الصين، وتبادلوا الخبرات حول ميزات التطبيق وأدوات الإعلان مع نظرائهم في شركات مثل تينسنت و علي بابا.

في نهاية المطاف، تحطمت أحلام الشركة في الصين بسبب سياسات الإنترنت التي فرضتها الحكومة الصينية والتي أصبحت أكثر تشددًا، والتي تفاقمت بسبب التوترات السياسية والتجارية المرتبطة بالحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

لكن فيس بوك لا يزال حريصًا على توسيع أعماله التجارية في الصين، والتي تفتخر بالعملاء في الصناعات بما في ذلك الأزياء والوسائط الاجتماعية والألعاب.

مع إدراك بكين أن أعمالها يجب أن تعمل خارج “جدار الحماية الكبير” لتنمو، فإن موقع فيس بوك يضع نفسه كقناة للوصول إلى الجماهير العالمية.

كتب فيس بوك باللغة الصينية على شبكة التواصل الاجتماعي المحلية WeChat في نوفمبر: “يلتزم فيس بوك بأن يصبح أفضل منصة تسويق للشركات الصينية التي تذهب إلى الخارج”.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق