اخبار التكنولوجيا اليوم - هل تحدي فيس بوك 10YearChallenge تحدٍ للترفيه أم لأغراض أخرى؟

عرب هاردوير 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بالتأكيد إذا كنت من متابعي مواقع التواصل الاجتماعي وبالأخص خلال الأيام الماضية, فقط شاهت بالتأكيد تحدي 10YearChallenge والذي اجتاح مواقع التواصل الاجتماعي حيث ينشر المستخدمين صور لهم منذ عشرة سنوات غالباً ما تكون صور حسابهم الشخصي حينها وصوتهم الشخصية الآن مقارنين بين شكلهم حينها وما هو عليه الآن. التحدي سرعان ما انتشر في فترة مليئة بالتحديات التي كانت ابرزها Bird Box Challenge و Top Nine Photos of the Year Challenge إلا أن هذا التحدي انتشر بصورة أكبر وشارك فيه الكثير من المشاهير حول العالم.

الأمر قد يبدوا لطيفاً وممتعاً في البداية فانت تتشارك نع أصدقائك صوركم في الماضي والحاضر وتشاهدون كم تغير شكلكم وكم كانت ملابسنا غريبة نوعاً ما منذ 10 سنوات ولكن للأسف الأمر قد لا يكون بهذا اللطف والمرح الذي تظنه فسجل فيس بوك الحالي يعطينا دائماً شك فيما يحدث على أشهر موقع للتواصل الاجتماعي.

فبالنظر للتحدي من ناحية أخرى قد نجد أنه أفضل وسيلة لتطوير نظم الذكاء الاصطناعي والتعرف على الوجه بل والتنبؤ بمظهرك بعد سنوات, فقط تخيل الأمر نظام ذكي بالفعل يجمع كل ما يصادفه على الموقع ثم يجد وجبة دسمة ليتغذى عليها فما أروع من الصور لنفس الشخص ولكن بين زمنين مختلفين لتكون قاعدة بيانات لتطوير نظم التعرف على الوجه؟

قد تتهمني بالمبالغة في الأمر وأنه لا يجب أن نحول كل ما هو ترفيهي إلى مؤامرة تستهدف سرقة بياناتنا وتحويل استخدامنا للموقع إلى مجموعة من البيانات الرقمية يتغذى عليها فيس بوك, ولكن في رأي أن من يظن أن تحدي كهذا سيمر مرور الكرام على فيس بوك دون مكاسب خرافية فهو مخطئ فحتى إن لم تكن إدارة فيس بوك تقف ورائه إلا انها ستكسب من ورائه الكثير ودعني أوضح لك لماذا.

في البداية يجب أن تدرك أن نظم فيس بوك للتعرف على محتوي الصور ذكي للغاية يكفي أن أخبرك أنك إذا كنت ما زلت تستخدم فيس بوك من حاسبك الشخصي باستخدام المتصفح, فإنك ستلاحظ في حال ضعف الاتصال بالإنترنت أن الموقع يقوم بإبلاغك بما يتواجد بالصور التي تنتظر أن يتم تحميلها, حيث سيظهر لك بالخط الأزرق قبل تحميل الصورة أن الصورة يتواجد بها شخص أو إثنين أو كلمات أو مكان طبيعي أو تصنيفات أخرى يضعها فيس بوك قد تلاحظها في ضعف الاتصال بالانترنت.

النقطة الثانية التي يجب أن تدركها هي وأن نظام فيس بوك للتعرف على الوجه أصبح يتغذى على كل ما يمكن الوصول له, فمذ قرابة العام طرحت فيس بوك ميزة التعرف على وجهك حيث سيتعرف عليك من خلال صورة حسابك الشخصي الحالية والصور السابقة وصورك التي حددك فيها أصدقائك, ثم يقوم فيس بوك باستخدام وجهك الذي تعرف عليه لإبلاغك إذا ا تم نُشرت لك بعض الصور من حسابات أخرى أو ظهرت في أحد مقاطع الفيديو. بالتأكيد يمكنك تعطيل تلك الخاصية من إعدادات حسابك ولكن فكر في الإمر قليلاً أليست الصور المتواجدة بالفعل كافية ليتعرف فيس بوك على وجهك إن لم يكن قد فعل ذلك دون إذنك مثلما شارك رسائلك الشخصية مع كبرى الشركات.

بالتأكيد بعد ما أخبرتك به عن نظام فيس بوك للتعرف على الوجه ومدي ذكائه قد فهمت لماذا هي وجبة دسمة لنظام موقع التواصل الأكبر في العالم وقد تخيلت كم البيانات التي سيجمعها للتحسين منه أكثر وأكثر. ولكن ما المشكلة بأن يتعرف فيس بوك على وجهك أو أن يكون له تصور بشكلك بعد عدة سنوات؟

في الحقيقة المشكلة تكمن في أن التعرف على وجهك هو بمثابة التعرف على حياتك, فأنت يمكنك أن تتخلص من هاتفك الذكي, حساباتك الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي, سيارتك, حتى اسمك يمكنك تغيره كما أنها قد يتشابه مع ملايين الاسماء حول العالم ولكن وجهك ملازم لك وتعرف نظام ذكاء اصطناعي على وجهك يعني انك في أي مرة وقفت أمام كاميرا متصلة بهذا النظام ستتعرف عليك, وهنا في رأي المشكلة الأساسية.

فما الذي يضمن لك أن فيس بوك لن تبيع تلك المعلومات إلى أي جهة أخرى؟ فكما ذكرت سجلها الحالي مليء بالاختراقات وببيع تفاصيل حياة مستخدميها على معلنين وربما جهات أخرى, فما الذي يمنعها من مشاركة هذا النظام مع آخرين؟

فكر في الأمر للحظات, خروج هذا النظام من فيس بوك يعني أن حياتك ستكون مراقبة تماماً, أي مرة ستقف أمام الكاميرات ستتعرف عليك وعلى كافة تفصيل حياتك في ثوان, بل حتى إن لم تقف أمام الكاميرات وجودك في صور الآخرين عن طريق الصدفة سيجعل هذا النظام يتعرف عليك. حياتك ستكون بكل بساطة مراقبة مع الأخذ في الاعتبار أننا لم نتحدث بعد عن وصول هذا النظام إلى جهات حكومية وبالتأكيد يمكنك أن تتخيل كيف سيتم استخدامه.

في رأي مع هذا التقدم الهائل في الذكاء الاصطناعي يجب على المستخدمين توخي الحذر مع كل ما يشاركوه على الإنترنت فإذا استمر الوضع هكذا قد نصل إلى يوم يمكن لآخرين أن يعرفوا ما يريدون عنك دون رغبنك ودون رضاك وتفقد قدرتك على التحكم في حياتك الشخصية.

فما رأيك في تحدي 10YearChallenge ؟ وهل ترى أنه للتسلية أم تدريب لنظام فيس بوك للتعرف على الوجه؟
شاركنا برأبك!

Like this:

Like Loading...

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار التكنولوجيا اليوم - هل تحدي فيس بوك 10YearChallenge تحدٍ للترفيه أم لأغراض أخرى؟ في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عرب هاردوير وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عرب هاردوير

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق