اخبار السودان من سونا - وزير التربية بنهر النيل يدشن توزيع ربع يس بمدارس الولاية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
دشن الأستاذ إسماعيل الأزهري البشرى المدير العام لوزارة التربية والتعليم بولاية نهر النيل، الوزير المكلف، برئاسة الوزارة بالدامر، اليوم بداية توزيع ربع يس من المختصر في تفسير القرآن الكريم، لمحليات الدامر، عطبرة وبربر والمقدم للولاية عبر منظمة الوقف الأخضر الخيرية والذي تمت طباعته على نفقة الشيخ/ علي بن فوزان الفوزان من المملكة العربية السعودية. وعبر وزير التربية والتعليم المكلف عن شكره لمنظمة الوقف الأخضر الخيرية لتعاونها مع الوزارة في توفير كميات مقدرة من ربع يس مؤكداً بأنها تعتبر إضافة ودفعة حقيقية للمدارس.
وأعرب عن أمله بأن توفق منظمة الوقف الأخضر في توفير دفعات إضافية حتى تتم تغطية بقية محليات الولاية، ودعا إدارات التعليم بالمحليات وإدارات المدارس للعمل على التوزيع الفوري لهذه النسخة من ربع يس حتى تصل لأيدي التلاميذ والطلاب.
وأوضح الشيخ/ أبوبكر الفاضل، الأمين العام لمنظمة الوقف الأخضر الخيرية أن هذه الدفعة المقدمة لمدارس ولاية نهر النيل والبالغ قدرها (ثمانية عشر ألف) نسخة من ربع يس، تجيئ في إطار التعاون بين منظمات المجتمع المدني والدولة من أجل استقرار العام الدراسي وتهيئة البيئة الدراسية للتلاميذ والطلاب، مبيناً أن هذه النسخة تشمل مقرر المرحلتين الابتدائية والمتوسطة .
وأضاف أن المنظمة قد وزعت (65000) نسخة مماثلة لولايات البحر الأحمر، كسلا، القضارف، سنار، والجزيرة بالإضافة لولاية نهرالنيل وذلك بهدف نشر كتاب الله تعالى وتعليم أبنائنا الطلاب.
وأشار الأستاذ عبد الواحد الفكي، مدير إدارة التعليم الديني بوزارة التربية والتعليم بالولاية إلى أن توزيع هذه النسخة من ربع يس تعتبر خدمة لكتاب الله تعالى وجهد مقدر من منظمة الوقف الأخضر.
وأوضح أن الكميات الواصلة من ربع يس سيتم توزيعها للمدارس بمحليات الدامر، عطبرة وبربر. وسيتم تغطية بقية المحليات بنسخ مماثلة أو نسخ من المصحف الكامل المفسر على حسب ما وعدت به منظمة الوقف الأخضر.
هذا وقد أعرب المتحدثون عن امنياتهم بأن يتقبل الله تعالى هذا الجهد من الشيخ علي بن فوزان الفوزان الذي قام بطباعة هذه النسخ من ربع يس على نفقته الخاصة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة سودارس ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من سودارس ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق