اخبار الإقتصاد السوداني - مصادر: الكهرباء بالشبكة القومية لا تكفي استهلاك الصيف

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
مع ارتفاع درجات الحرارة بالبلاد، برزت على السطح قطوعات كهرباء حادة، تفاوتت ساعاتها ما بين متوسط 3 إلى أكثر من 8 ساعات أمس، شملت عدداً من الأحياء والمناطق بالخرطوم وبحري وأمدرمان. وارجعت مصادر، قطوعات الكهرباء خلال فصل الصيف لساعات طويلة، لأن الكهرباء الموجودة بالشبكة القومية لا تكفي الطلب، وهي نفس الكهرباء الموجودة خلال الشتاء، ولكن استهلاك الشتاء يكون أقل.
وقالت ل(السوداني) إن درجة حرارة أمس الأول بلغت 41، وجاء الطلب (2837) ميقاواط، مقارنة بمنتصف فبراير المنصرم، عندما كانت درجات الحرارة في حدود (32)، بينما الطلب (2250) ميغاواط، وأكدت المصادر أن ارتفاع درجات الحرارة يزيد حجم الاستهلاك، وأوضحت أن الحل إنشاء محطات طاقة كهربائية جديدة، بالإضافة للطاقة للموجودة في محطتيي قري 3، وبورتسودان، وأضاف: "الحكومة حال اجتهدت، وأدخلت هاتين المحطتين الخدمة، يمكنها تغطية حجم مقدر من الطلب"، وأشارت المصادر، إلى أن أمر تشييد المحطات الجديدة مسؤولية الحكومة، بينما قطاع الكهرباء عليه التنفيذ فقط.
وأوضحت مصادر مختصة، أن ارتفاع درجة الحرارة يزيد مقاومة الموصل، مما يزيد من الفاقد للطاقة الكهربائية، وقالت ل(السوداني) إن كل منطقة ارتفاع درجة فاقدها يعتمد على الحمولة، وجودة الشبكة، ولذلك نجد أن لكل منطقة فاقد خاص بها.
واشارت مصادر أخرى، إلى أن هنالك مساعي مبذولة لتحسين موقف التوليد، ومشاريع الربط الكهربائي مع ، وذلك لتقليل ساعات القطاعات خلال رمضان .
إلى ذلك شهد أمس الأول رواجاً لخبر مفاده تنفيذ برمجة قطوعات كهرباء صباح ومساء، بمتوسط (3) إلى (6) ساعات، ولكن الشركة السودانية لتوزيع الكهرباء أصدرت توضيحاً بأن الخبر غير صحيح (مفبرك) أخذ من إعلان من عام 2019م، وقالت الشركة السودانية لتوزيع الكهرباء في توضيح صحفي أمس، إن مدير عام الشركة، أمين عثمان، لم يدلِ بأي تصريحات صحفية لأي جهة من وسائل الإعلام.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة سودارس ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من سودارس ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق