اخبار الإقتصاد السوداني - والي الشمالية: يؤكد على دعم مشروعات التنمية والخدمات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
دنقلا 6-1-2023 (سونا) - أكد والي الولاية الشمالية المكلف الاستاذ الباقر احمد علي مواصلة جهود ودعم حكومته لمشروعات التنمية والخدمات وتخفيف أعباء المعيشة عن كاهل المواطنين، مشيراً إلى أن حكومة الولاية تعمل في تعاون وتنسيق وتناغم تام من أجل تحقيق مصالح وتطلعات وإستقرار مواطن الولاية في المجالات كافة وتوفير سبل العيش الكريم له. وأشاد الوالي في المؤتمر الصحفي الذي عقدته فضائية الولاية الشمالية مع حكومة الولاية بجهود لجنة أمن الولاية ولجان أمن المحليات ومستوي التنسيق العالي بين الاجهزة الامنية والعدلية والقانونية في بسط الامن والاستقرار والطمأنينة والمحافظة علي الولاية من جميع المهددات الامنية، مبيناً أن حكومة الولاية تسعي من خلال مشروع موازنة الولاية للعام الحالي والتي بلغت في جملتها 109 مليار جنيه بنسبة زيادة عن العام السابق ب75% التي كانت 62 مليار جنيه تسعي لانفاذ جملة من مشروعات التنمية في القطاعات المختلفة حيث إعتمدت الموازنة 35% لمشاريع التنمية.
وجدد سيادته إهتمام حكومته وحرصها علي ترقية وتطوير خدمات الصحة والتعليم والمياه ودفع مجالات الاستثمار والزراعة والسياحة والبني التحتية والتنمية العمرانية ودعم برامج وأنشطة الشباب والرياضة، وقال الباقر إن حكومة الولاية حرصت في مشروع الموازنة على عدم فرض أي رسوم إضافية تؤثر على كاهل المواطن في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد عدا بعض الرسوم البسيطة المرتبطة بتكلفة الخدمات، مثمناً الجهود الكبيرة التي تقوم بها الاجهزة الاعلامية في الولاية، مؤكدا، إستمرار دعم الحكومة ووقوفها مع قضايا الاعلام حتي يلعب الدور المنوط به في المجالات كافة.
من جانبه أكد الاستاذ حافظ عوض الكريم المدير العام لوزارة المالية والقوى العاملة بالولاية الشمالية أن موازنة الولاية للعام الحالي تعتبر موازنة طموحة وتحمل الكثير من البشريات لانسان الولاية الشمالية. موضحاً أن مشروع الموازنة إستوعب جميع المنشورات التي صدرت في العام 2023 والخاصة بتعويضات العاملين وتم إعتماد 400وظيفة جديدة للخريجين و300 وظيفة عمالية بجانب الاستمرار في دعم المراكز المتخصصة وهي الكلي والسكري والاورام وتحسين البيئة المدرسية وتوفير الاجلاس والكتاب المدرسي والتغذية المباشرة للداخليات ودعم برامج وأنشطة الشباب والرياضة والسياحة والمضي في دعم برامج الحماية الاجتماعية وعلي رأسها التكفل ب20 ألف أسرة فقيرة وإدخالها تحت مظلة التأمين الصحي وإستقرار تعرفة المياه وتنشيط وتفعيل التجارة الحدودية لتوفير السلع الضرورية للمواطنين والاستمرار في تقديم الدعم المباشر للاسر ومجانية التعليم وذلك في إطار إهتمام الوزارة بتخفيف أعباء المعيشة عن كاهل المواطن واضاف قائلاً إن الولاية إستطاعت وبالرغم من شح الموارد من إنفاذ عدد من المشروعات التنموية والخدمية في مختلف المجالات تسيير دولاب العمل بالمؤسسات الحكومية والايفاء بمرتبات العاملين وذلك من موارد الولاية الذاتية.
هذا وكان قد تحدث في المؤتمر الصحفي المدير العام لوزارة الاستثمار والصناعة الوزير المكلف المهندس عمر علي صالح، المدير العام لوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية الدكتور نزار عثمان محمد الامين، المدير العام لوزارة الانتاج والموارد الاقتصادية المهندس حسين عبد الغفور، المدير العام لوزارة التربية والتوجيه الاستاذ سيف الدين محمد عوض الله، المدير العام لوزارة البني التحتية التنمية العمرانية المهندس خالد موسي، الامين العام للمجلس الاعلي للسياحة الاستاذة هند عبد الله أحمد ومنسق شؤون التوأمة والمعابر الاستاذ محمد عوض مستعرضين ملامح خططهم وبرامجهم ومشاريعهم للعام الحالي علي ضوء ميزانياتهم التي أجيزت لهم ضمن مشروع موازنة الولاية الشمالية الكلية لهذا العام.

إخترنا لك

0 تعليق