اخبار الإقتصاد السوداني - وكلاء محطات: تراجع الجازولين غير مؤثر

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
اكد عدد وكلاء محطات الوقود ومسؤولي النقل ان تعديل اسعار المشتقات بتراجع سعر الجازولين وثبات البنزين لن يخلق تغيير كبير في انتعاش حركة حركتي البيع والشراء او تراجع تعرفة المواصلات
اكد مدير مبيعات بمحطة وقود ببحري ابراهيم يحىى، في حديثه بحسب صحيفة السوداني، أكد على تعديل سعر الجازولين ليست ذات تأثير كبير لان تراجع سعر الجازولين طفيف من (720) الى (660) جنيه اما سعر لتر البنزين (620) جنيه مما انعكس على زيادة حركة الشراء بمحطات التوزيع ، واوضح تراجع سعر الحازولين لن يؤثر بصورة كبيرة لان التراجع طفيف في السعر الاسعار اثرت على حجم المبيعات بسبب ضعف الطلب ، وقال ان زيادة الاسعار والاوضاع الاقتصادية انعكست سلبا على

وقال وكيل محطة وقود بالخرطوم عثمان حميدة ان تطبيق تعديل تراجع أسعار طفيف ليست ذات تأثير كبير على المحطات او وسائل النقل لان هنالك ارتفاع في تكاليف قطع الغيار بالنسبة للمواصلات الوقود انعكس على تراجع حجم المبيعات ، نافيا ان ينعكس تعديل تراجع الاسعار على وسائل النقل ، ،اشار الى تراجع الطلب الى 30% بسبب الغلاء ،مبينا سعر جالون الجازولين تراجع من (3،240) الى (2،970) جنيه وسعر البنزين (2،790) جنيه للجالون

وقال الأمين العام لغرفة النقل العام حسين ابو ريم ان تعديل سعر الوقود ليست ذات تأثير في ظل ارتفاع أسعار الاسبيرات ،ولفت الى ان تعرفة خطوط المواصلات ستظل كما هي وتتراوح مابين (200_500) جنيه حسب الخط ،مشيرا إلى أن هنالك ركود حاد في مواقف المواصلات ،ولفت إلى أن المواصلات تعاني من ضعف الحركة بسبب الغلاء وأصبح المواطن يقضى المشاوير الضرورية فقط

وأشار مدير الإمدادات بوزرارة النفط سابقا جمال حسن الى ان التعديل ليست ذات تأثير كبير على قطاعات النقل والمواصلات في ظل ارتفاع قطع الغيار والاسبيرات ،وقال ان تراجع الأسعار عالميا للجازولين من 129،42 الى 117،81دولار لطن اما البنزين ارتفع عالميا من 889،68 الى 921،9دولار لطن بزيادة 30 الف جنيه على السعر القديم.

وقال المواطن بدر حسن ان تراجع الوقود طفيف ولا اتوقع تراجع تعرفة المواصلات ،ولفت الى اي سلعه يرتفع سعرها من صعب ان يتم تراجع السعر ،مبينا سعر التعرفة من امدرمان للخرطوم (400) جنيه للحافلة والهايس (500) جنيه ،وأوضح تراجع سعر الوقود ليست المرة الأول وحافظت أسعار تعرفة المواصلات في الارتفاع.


إخترنا لك

0 تعليق