اخبار السودان الان - انهيار منجم ومصرع "11" معدناً بجبيت

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
كشف تجمع الأجسام المطلبية "تام"، عن مصرع "11" شخصاً من عمال التعدين الأهلي، إثر انهيار "منجم صبيحة" الواقع في منطقة جبال النمر بولاية البحر الأحمر. ويقع المنجم في محلية جبيت، وحدة نورايا الإدارية، المتاخمة لولاية نهر النيل، حيث كان الشباب الضحايا داخل البئر لحظة الانهيار.
وقال تجمع الأجسام المطلبية على صفحته بفيسبوك بحسب صحيفة اليوم التالي، إن "كل المجموعة التي كانت في البئر المنهار من منطقة العالياب جنوب الدامر بولاية نهر النيل".
وأكد أن جثامين المتوفين، نقلت إلى مدينة العبيدية بولاية نهر النيل، توطئة لنقلها إلى بلدة العالياب، لمواراتها الثرى.
وأوضح مأمون أبشر، القيادي بتجمع الأجسام المطلبية، في ولاية نهر النيل، أن "زيادة كوارث انهيار آبار التعدين مرتبطة بعدم توفر وسائل السلامة، وانعدام فرق الإنقاذ، وشح مضخات الهواء النقي داخل الآبار التي تعد ذات خطورة عالية حتى لو لم يحدث انهيار، فضلاً عن عمليات الحفر غير المدروس الأثر".
وأكد ابشر أن تقاعس الجهات الرسمية الفنية والإدارية والشركة السودانية للموارد المعدنية عن القيام بدورها ومسؤولياتها تجاه المعدنين جعلهم عرضة لأخطار كثيرة.
وأشار إلى أن استمرار أنشطة التعدين لفترة ربع قرن في المنطقة جعل الآبار كثيرة وعميقة ومتقاربة، وهو ما يجعل للتدخل الهندسي ضرورة لازمة، مطالباً وزارة المعادن والشركة السودانية للموارد المعدنية، بتوفير السند الفني الضروري وضمان سلامة عمال التعدين، وأن لا ينحصر دورها فقط في جمع الجبايات.
وأكد مأمون أن "الحكومة تأخذ حقها كاملاً وأكثر مقابل عمليات التعدين لكن ذلك لا ينعكس في تقديم أي نوع من الخدمات للعاملين في المجال.

إخترنا لك

0 تعليق