اخبار السودان الان - اسر تطالب بالقبض على متهمين من حركة مناوي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تقدمت أسرة القتيل محمد يوسف- الذي لقي مصرعه على أيدي عناصر من حركة تحرير بقيادة مناوي- بطلب إلى النيابة العامة بشمال دارفور لاستعجال القبض على المتهمين وتقديمهم للمحاكمة.
وقال شقيق القتيل محمد يوسف بحسب صحيفة الصيحة، ان النيابة طلبت ملف القضية من شرطة ام كدادة التي تم فيها فتح البلاغ، لفحصه والتأكد من طلب الاسرة بتعجيل اجراءات القبض على المتهمين.
وذكر محمد يوسف أن النيابة طلبت الملف يوم الاثنين الماضي، الا أنه بحسب مصدر شرطي من "ام كدادة" فان المتهمين لم يتم توقيفهم حتى الآن، بعد مضي أكثر من ثلاثة اسابيع على الحادثة.

ولقي شاب يدعى "خليفة يوسف" مصرعه طعناً بآلة حادة على أيدي 4 من عناصر حركة تحرير السودان بقيادة مناوي في سوق منطقة "ام قوزين" 150 كيلو متر شرقي مدينة الفاشر عاصمة شمال دارفور.

وألقت الشرطة القبض على أحد المتهمين بينما رفض الثلاثة تسليم أنفسهم للشرطة، وبحسب مدير عام شرطة شمال دارفور- في تصريحات سابقة- فإن المتهمين عادوا الى مركز شرطة ام كدادة بعد ثلاثة أيام من الحادثة، وطلبوا من الشرطة التحري معهم ومن ثم يغادروا الأمر الذي رفضه رئيس قسم الشرطة، وأبلغهم بان البلاغ مُدون تحت المادة 130 من القانون الجنائي السوداني، ولا يمكنه التحري معهم قبل توقيفهم ووضعهم في الحبس، فعادوا دون التحري معهم.

وقال مدير شرطة ولاية شمال دارفور اللواء نصرالدين عبدالرحمن مشاوي لدارفور24 ان حركة تحرير السودان التي يرأسها حاكم اقليم دارفور مني اركو مناوي وافقت على تسليم الشرطة أربعة من عناصرها متهمين بقتل مواطن منتصف أكتوبر الماضي بمنطقة ام قوزين بمحلية أم كدادة.

ودونت اسرة القتيل- يوم 17 اكتوبر- بلاغاً بالرقم 13 تحت المادة 130 من القانون الجنائي السوداني بقسم شرطة "ام كدادة" في مواجهة أربعة عناصر ثلاثة منهم من حركة مناوي.


إخترنا لك

0 تعليق