اخبار السودان من كوش نيوز - أطباء بلا حدود توقف دعمها لدار المايقوما

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أعلن رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود في أساني كومباوري، عن إيقاف دعمهم لدار رعاية الطفل اليتيم بالخرطوم "المايقوما".
وقال بحسب، إنهم أبلغوا وزارة التنمية الاجتماعية ولاية الخرطوم، بإيقاف أنشطتهم في "دار المايقوما"، وتعتزم المنظمة تسليمها للوزارة بحلول نهاية العام. وتابع "أبلغنا الجهات المعنية بإيقاف دعمنا للدار".
وأشار كومباوري بحسب صحيفة الصيحة، إلى ضرورة تسليط الضوء على نوع النشاط الذي تحتاجه دار "المايقوما"، والذي يتطلب نهجًا شاملًا طويل الأمد، وليس نوع الاستجابة التي تنفذها منظمة أطباء بلا حدود.

وقال ما تتطلبه دار المايقوما يحتاج إلى وجود شراكات أخرى لضمان هذا النهج العالمي لسلامة ورفاهية الأطفال، وأردف: "هذا خارج نطاق استجابتنا".
وعزا رئيس بعثة أطباء بلا حدود، إيقاف الدعم نسبة لتخصيص مواردهم لأنشطة جديدة تتمثل في الرعاية الصحية الأساسية بجنوب الخرطوم، ومخيم زمزم للنازحين، والاستجابة للملاريا في مستشفى الأطفال بالفاشر بولاية شمال دارفور، فضلًا عن الاستجابة للطوارئ في مناطق مختلفة من البلاد.

وعن التكلفة الكلية التي تقدمها أطباء بلا حدود للدار قال كومباوري، إن المنظمة تكفلت بتكاليف عدد من الأنشطة ذات الصلة ب"المايقوما"، والمتمثلة في الأدوية والإمدادات الطبية، والأعمال اللوجستية وإعادة التأهيل، والإحالات، بالإضافة إلى بناء القدرات للموظفين.


إخترنا لك

0 تعليق