اخبار الإقتصاد السوداني - وكلاء وقود : تراجع الأسعار ينعش المبيعات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أكد عدد من محطات الوقود تراجع اسعار الوقود محليا وعزوا التراجع لانخفاض اسعار الوقود عالميا حيث بدأت بعض محطات الوقود بالعاصمة في تعديل السعر الجديد.
قال وكيل محطة وقود بامدرمان الحاج فضل في حديثه بحسب صحيفة السوداني، ان تراجع اسعار النفط عالميا انعكس على تعديل اسعار الوقود محليا ، وقال ان بعض المحطات سوف تبدأ التعديل الاسبوع المقبل عقب انتهاء الكمية الموجودة وبعضها قد بدأ تعديل السعر مع انتهاء كمية الشحنة،مبينا ان سعر لتر البنزين تراجع من 760الى 700 جنيه وسعر لتر الجازولين تراجع من 748الى 685 جنيها ، أشار إلى أن هنالك وفرة في المشتقات البترولية وضعف في القوة الشرائية بسبب الزيادات التي طرأت مؤخرا

و لفت الى استقرار حصة المحطة اليومية من الجازولين والبنزين ، نافيا حدوث تكدس وازدحام المركبات بالمحطات نتيجة للوفرة قبل التعديل وبعده ،وأوضح ان الزيادة الأخيرة انعكست سلبا على ركود السوق وتراجع الطلب بكميات كبيرة من أصحاب المركبات

وأكد وكيل محطة وقود بالخرطوم فال احمد علي ان تراجع اسعار النفط عالميا انعكس على تعديل الاسعار ببعض المحطات كأول مرة بعد تراجع اسعار النفط عالميا وقال ان هنالك وفرة في كافة المشتقات البترولية ، متوقعا زيادة الطلب والشراء بكميات كبيرة، وطالب بمراقبة الشحنة من المستودع الى حين وصولها محطة التزود .

وفي ذات السياق قال وكيل محطة وقود بالخرطوم بامدرمان السر عوض ان هنالك وفرة في الوقود بمحطات الوقود بالعاصمة وتراجع الحركة الشرائية ، نافيا حدوث شح في الوقود ، وقال ان بعض أصحاب المركبات يفولون نص جالون بسبب السعر ، وقال ان موقف الوقود بالمحطة مستقر وفي أي وقت متوفر.

وشكا وكيل محطة وقود ببحري آدم يحيى من ركود الحركة الشرائية بالمحطة عقب زيادة اسعار الوقود ، وقال ان زيادة الاسعار تنعكس على تراجع حجم المبيعات وتكدس الوقود بالمحطة لأكثر. من يومين احيانا ، وقال ان هنالك وفرة في الوقود بمحطات التوزيع وتراجع الطلب بكميات كبيرة،مبينا سعر لتر الجازولين 685 بدلاعن 748جنيها وسعر البنزين 700 جنيه للتر وسعر جالون البنزين 3,150 جنيها اما سعر جالون الجازولين بسعر 3,82 جنيها ، وقال ان تعديل تراجع الأسعار إيجابي لانتهاء حركتي البيع الشراء .


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق