اخبار السودان من كوش نيوز - الإعدام والسجن لمدانين باغتصاب أطفال في جنوب دارفور

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أصدرت محكمة الطفل بنيالا في ولاية جنوب دارفور، برئاسة القاضي مولانا د. ياسر عثمان محمد، الحكم بالسجن (15) عاماً، والغرامة مليوني جنيه في مواجهة صاحب دكان تحرّش بطفلٍ يبلغ من العمر (6) سنوات في أحد أحياء نيالا العريقة.
وجاء الحكم بعد عدة جلسات اكتملت فيها كافة حلقات تحقيق العدالة.
وأدانت المحكمة المتهم (ي، ه، ي) تحت المادة (45/ ج/ 2010م)، وأوقعت عليه عقوبة السجن (15) عاماً والغرامة (2) مليون جنيه وفي حالة عدم الدفع السجن ستة أشهر.

وكانت الحادثة وقعت عند السادسة والنصف صباحاً عندما أرسلت والدة المجني عليه طفلها إلى الدكان لإحضار سكر ولبن، وعندها قام صاحب الدكان بإدخال الطفل داخل المتجر ومن ثم تحرّش به جنسياً بعد أن قام بخلع ملابسه في حادثة هزت الحي والجيران الذين حاول بعضهم الاعتداء على الجاني لولا سرعة التدخلات في القبض عليه.
كما أصدرت ذات المحكمة برئاسة مولانا د. ياسر بتاريخ 24/ 8/ 2022م الحكم بالإعدام شنقاً حتى الموت تعزيراً في مواجهة المتهم (س، أ، ق، م) في البلاغ (2365/ 45 ب/ 2010م) لاغتصابه طفلة بإحدى المحليات الجنوبية للولاية.

وبتاريخ 29/ 8/ 2022م أوقعت الحكم بالإعدام شنقاً حتى الموت تعزيراً في مواجهة المتهم (أ، م، أ) في البلاغ (1488/ 45 ب/ 2010م) لاغتصابه طفلة بنيالا تبلغ من العمر (13) سنة.
وأبدى عدد من الأسر وذوي الضحايا تقديرهم لمحكمة الطفل بنيالا لتحقيق العدالة الناجزة، وطالبوا بضرورة إنزال أقصى العقوبات لكل من يعتدي على الأطفال.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق