اخبار السودان من كوش نيوز - المحكمة تشترط إذناً مسبقاً منها لمقابلة البشير ونائبه ب(كوبر)

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
قرّرت المحكمة امس، مخاطبة إدارة السجن القومي كوبر بعدم سماحها للنيابة العامة أو أي جهة أخرى بمقابلة الرئيس المخلوع عمر أو نائبه الأسبق علي عثمان محمد طه، أو رئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول أحمد محمد هارون، إضافة إلى رئيس البرلمان الأسبق الفاتح عز الدين، الإ بإذنٍ مسبقٍ منها.
ويواجه البشير وثلاثة من قيادات النظام البائد الاتهام على ذمة قضية فتوى قتل المتظاهرين في العام 2019م.

وأشارت المحكمة الخاصة المنعقدة بمعهد تدريب العلوم القضائية بأركويت شرقي العاصمة الخرطوم برئاسة القاضي زهير بابكر عبد الرازق في قرارها بحسب صحيفة الصيحة، أشارت إلى أن مقابلة النيابة العامة ل(هارون) بمقر محبسه بكوبر دون إذنها هو إجراء خاطئ، لاسيما وأن المتهم يقع تحت ولايتها ولا يجوز لأي جهة مقابلته الإ بإذن منها.

وأصدرت المحكمة أيضاً حكماً باستبعاد ورفض ظهور ممثلة الاتهام عن الحق الخاص عن الشاكي المحامية عفاف عثمان، أمامها على ذمة هذه القضية وذلك لانسحابها في جلسة سابقة عن تمثيل الشاكي أمام المحكمة، تضامناً مع وكيل النيابة السابق الذي كان يمثل الاتهام في الدعوى وأعلن تنحيه عنها وذلك لعدم موافقة المحكمة على إعادة الملف للنيابة مرة أخرى لوجود قصور في إجراءات التحري- على حد قوله.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق