اخبار السودان من كوش نيوز - لجنة الترتيبات الأمنية: اتفاق السلام يحتاج إلى دعم المجتمع الدولي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
قال الرئيس المناوب للجنة الترتيبات الأمنية الفريق سليمان صندل، إن اللجنة العسكرية العليا عقدت اجتماعاً الثلاثاء، بمباني اللجنة بحضور كيم يبي المسؤولة بوزاره الخارجية الأمريكية حول السلام والنزاعات وذلك برئاسة رئيس لجنة الترتيبات الأمنية لمسار دارفور اللواء ركن علاء الدين عثمان ميرغني. وأوضح صندل بحسب صحيفة الصيحة، أن الاجتماع عقد بعد قيامهما بزيارة لبعض ولايات دارفور خاصة معسكر (الجديد حسين) الذي يضم أول دفعة من قوات حفظ السلام بدارفور.

وأشار إلى أن الاجتماع استعرض سير تنفيذ الترتيبات الأمنية وكيفية إنفاذ باقي الآليات حول تنفيذ اتفاق السلام، بالإضافة إلى التطرق لبرنامج الوفد الأمني الذي غادر إلى دارفور مؤخراً للوقوف على آخر الترتيبات والأوضاع ومتطلبات تخريج الدفعة الأولى لحفظ الأمن بدارفور ضمن بنود اتفاق جوبا لحفظ الأمن، وأكد الاستعداد لإكمال العدد الذي حدد ب(6) آلاف جندي لحفظ الأمن.

وقال صندل إن انفاذ اتفاق السلام يحتاج إلى دعم المجتمع الدولي خاصة (يونيتامس) "حيث نحتاج إلى الدعم الخارجي في تسهيل إجراءات تنفيذ سلام جوبا"، وأضاف "إن واجبنا أن نعمل لإنفاذ الأمن وتحقيق الاستقرار"، معبراً عن أسفه لما حدث في غرب دارفور من أحداث أمنية.

وتابع "سنمضي من أجل رعاية القوات ودعمها لتحقيق هدفها الأساسي في دعم السلام وتحقيق الاستقرار"، مشيداً بدعم رئيس مجلس السيادة وكل أجهزة الدولة للاستمرار في تنفيذ اتفاق السلام، وتمنى عدم ربط الوضع السياسي بتنفيذ اتفاقية سلام جوبا.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق